ساحل العاج ترفض استدعاء البوليساريو للقمة الأفروأوربية والإتحاد الإفريقي يتوعدها بعقوبات
ساحل العاج ترفض استدعاء البوليساريو للقمة الأفروأوربية والإتحاد الإفريقي يتوعدها بعقوبات

أمام الدبلوماسية المغربية إمتحان عسير- ربما – لم تواجه مثله مـــن قبل وهي تحاول منع مشاركة جبهة “البوليساريو” فـــي القمة الإفريقية -الأوربية، المنتظـر انعقادها يومي 29 و30 نوفمبر القادم بالعاصمة آبيدجاه (ساحل العاج).

المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي أمهل دولة ساحل العاج  10 أيام فقط، ذهـــــــــــب فيها دعوة إلى جبهة ‘‘البوليساريو‘‘  مثلها مثل  بقية الأعضاء فـــي الإتحاد الإفريقي المدعوة للمشاركة فـــي قمة الاتحاد الأوربي – الاتحاد الإفريقي.

الاتحاد الإفريقي لوح مهددا جمهورية ساحل العاج ان هي لم تستجب لطلبه باللجوء الفوري إلى إِتْمام العقوبة، التى يضمنها القرار 942، وهي نقل القمة  عن آبيدجاه إلى مَرْكَز الاتحاد الإفريقي فـــي العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا.

وحسب الخبراء يشكل القرار 942، الذي ينص على “حق جميع الدول الأعضاء فـــي المشاركة فـــي جميع الاجتماعات  والأنشطة، والأحداث، التي يشارك فيها الاتحاد الإفريقي”، عقبة أمام رغبة المغرب فـــي استبعاد جبهة البوليساريو مـــن المشاركة فـــي القمم، التي تعقد أوضح الاتحاد الإفريقي، والمجموعات القارية الأخرى.

وصرح دبلوماسي إفريقي "للجزائر تايمز" مقرب مـــن المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي أن موضوع مشاركة “البوليساريو” فـــي القمة، فجر أزمة باجتماعات لجنة نُجُومُ الْفَنِّ الدائمين فـــي الاتحاد، بعد أن قدمت الكوت ديفوار دعوات إلى جميع الأعضاء باستثناء جبهة البوليساريو ، ما تسبب فـــي الأزمة على مستوى اجتماعات لجنة نُجُومُ الْفَنِّ، لكي ينَزَعَ الخلاف بعد ذلك إلى المجلس التنفيذي للاتحاد، ووتتوصل إلى تَعَهُد أخير حول الموضوع.

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

 

المصدر : الجزائر تايمز