أسر سورية تواصل الهروب من الرقة معقل داعش فى سورية
أسر سورية تواصل الهروب من الرقة معقل داعش فى سورية

سقطت قذيفة مورتر على أحد المنازل فـــى مدينة الرقة السورية فقتلت أربعة أشخاص وهزت المبنى، وعقد لديها الرجل البالغ مـــن العمر 57 عاما العزم على الهرب.

فـــى اليوم التالى روى العُمر ما حدث وهو يجلس مع بناته وأحفاده على ملعـب متربة فـــى مخيم للنازحين قرب مدينة الطبقة التى تبعد 50 كيلومترا فـــى صَوَّبَ الغرب فقال "لم نجد حتى الوقت لدفن جثامين جيراننا، رحلنا وحسب".

ذكــر العُمر إن أسرته خرجت مع كل سكان الحى تقريبا الذين قرروا الفرار فـــى الوقت نفسه خلال الليل مع اشتداد حدة الاشتباكات أوضح مقاتلى التنظيم وقوات تدعمها الولايات المتحدة.

وتـابع "عندما وصلنا للطريق العام بدأ رصاص مسلحى تنظيم داعش  يتطاير، كانوا يحاولون منعنا مـــن الرحيل، وفي غضون ذلك فقد كانت البداية قوات سوريا الديمقراطية ترد على النيران ولذلك تمكنا مـــن الفرار إلى أراضى قوات سوريا الديمقراطية".

وأسرة العُمر واحدة مـــن مئات الأسر التى واتتها الجرأة على الهرب مـــن مقاتلى التنظيم داخل الرقة مع تقدم قوات سوريا الديمقراطية المدعومة مـــن الولايات المتحدة أتجاه مواقع التنظيم فـــى وسط المدينة.

واضطر آلاف إلى التنقل كثيرا حتى بعد الخروج إلى ضواحى الرقة حيث يشن أفراد التنظيم هجمات مضادة ويستمر قصف قوات التحالف الذى تقوده الولايات المتحدة.

 

المصدر : اليوم السابع