قوات "الحشد الشعبى" تَفْصَحُ استعدادها من اجل المشاركة فى معركة "قادمون يا حويجة"
قوات "الحشد الشعبى" تَفْصَحُ استعدادها من اجل المشاركة فى معركة "قادمون يا حويجة"

أكد المتحدث باسم الحشد الشعبى لمحور الشمال، على الحسينى، اليوم الجمعة، استعداد قواته للمشاركة فـــى عمليات "قادمون يا حويجة"، المتوقع انطلاقها بعد عيد الأضحى المبارك، مرجحا أن تكون العمليات سريعة وخاطفة.

وذكـر الحسينى - فـــى تصريح لقناة (السومرية نيوز) الإخبارية - إن وحدات الحشد الشعبى جاهزة للمشاركة فـــى عمليات (قادمون يا حويجة)، لافتا إلى أن "معركة الإرهاب ستطوى فـــى الأراضى العراقية، وسيتم تلقين عناصر داعش درسا لن ينسونه فـــى القتال".

وتـابع أن قوات الحشد بدأت بالتحرك أتجاه محاورها وإعداد خطة تحرير الحويجة بالتنسيق مع وحدات الجيش، مشيرا إلى أن قوات الحشد التركمانى بدأت بسحب مقاتليها مـــن تلعفر والموصل تمهيدا للمشاركة فـــى عمليات تحرير قضاء الحويجة.

مـــن جانبه، أوضح عضو مجلس قضاء الحويجة أحمد خورشيد أن عدد عناصر تنظيم داعش فـــى القضاء يقل عن 2000 مسلح، مؤكدا أن جميع القوات سوف يكون لها دور فـــى عمليات التحرير مـــن الجيش العراقى والبيشمركة والحشد الشعبى والحشد العشائرى.

المصدر : اليوم السابع