القوات العراقية تَسْتَعِيدُ قريتين من تنظيم داعــش الأرهابي بالأنبار
القوات العراقية تَسْتَعِيدُ قريتين من تنظيم داعــش الأرهابي بالأنبار

استعادت القوات العراقية الثلاثاء قريتين فـــي طريق تقدمها لاقتحام مناطق بمحافظة الأنبار غرب البلاد، حيث تشن حملة لاستعادة آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية على الحدود مع سوريا.

ونقلت وكالة الأناضول عن قائد الفرقة السابعة بالجيش العراقي اللواء الركن نومان عبد الزوبعي قوله إن قواته ولواء “مغاوير عمليات الجزيرة” ومقاتلي العشائر، تمكنوا مـــن تحرير قريتي الرافدة والخصيم مـــن يد تنظيم الدولة فـــي محيط ناحية العبيدي شرقي مدينة القائم.

وتـابع الزوبعي أن عملية تحرير القريتين جاءت بعد “قتل عدد مـــن الجماعات الأرهابية وتدمير مَرْكَز تجمع، والاستيلاء على أسلحة وعتاد”، مشيرا إلى أن تلك القوات تواصل تقدمها نحو مركز الناحية بدعم مـــن التحالف الدولي، رغم أن عناصر تنظيم الدولة يحاولون إعاقة تقدم تلك القوات من خلال القناصة واستخدام قذائف الهاون.

وأكد العقيد وليد الدليمي أن القوات العراقية وبمساندة مقاتلي العشائر بدأت التقدم لاقتحام مركز ناحية العبيدي شرق القائم، مبرزا فـــي حديث للأناضول أن القوات تقدمت نحو البلدة مـــن شرقها وجنوب شرقها، وذلك بإسناد جوي مـــن طائرات التحالف الدولي والقوة الجوية العراقية.

وفي غضون ذلك فقد كانت البداية القوات العراقية الأسبوع الماضي حملة عسكرية لتحرير قضائي القائم وراوة مـــن تنظيم الدولة.

وفي غضون ذلك فقد كانت قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي قد أستطاعــت السبت الماضي -بدعم مـــن التحالف الدولي- مـــن السيطرة على مناطق وقرى فـــي محيط مدينتيْ القائم وراوة آخر معقلين لتنظيم الدولة فـــي العراق، بعدما شنت طائرات أف 16 ضربات عدة على مواقع التنظيم.

وذكـر مراسل الجزيرة برهان فرحان إن القوات شنت هجوما كبيرا أستطاعــت فيه مـــن السيطرة على منطقة عكاز الغنية بالغاز الطبيعي ومحطة القائم للكهرباء، وقرى النزوة والنهية والعمارية ومنطقة المشاريع، وذلك بعد السيطرة على معمل إسمنت القائم.

المصدر : مرسال نيور