صحيفة تابعة لخامنئي: الهدف بعد الرياض مدينتين إماراتيتين
صحيفة تابعة لخامنئي: الهدف بعد الرياض مدينتين إماراتيتين

أنذرت صحيفة إيرانية، مملوكة لمرشد الدولة علي خامنئي، باستهداف مدينين إماراتيتين، بعد الاستهداف الصاروخي الذي طال الرياض عاصمة المملكة العربية الريـاض، مـــن مليشيا أنصار الله (الحوثي) فـــي اليمن.


وقالت صحيفة "كيهان" فـــي تقرير لها بعنوان مثير جاء فيه: "استهداف الرياض بصواريخ أنصار الله الحوثيين، والهدف القادم سوف يكون إمارة دبي فـــي الإمارات العربية المتحدة".


وأضافت أن "صاروخ بركان (إتش 2) فـــي سواد الليل شق سماء الرياض وسقط على مطار الملك خالد الدولي مما سبب رعبا كبيرا لملك الريـاض والأمراء المترفين فـــي النظام السعودي"، على حد تعبيرها.


وكشفت وبينـت "كيهان" أن "شيوخ أبو ظبي وميناء دبي الزجاجي باتوا قلقين جدا، لأنهم يدركون أن التهديدات النهائية لزعيم أنصار الله عبد الملك الحوثي ستنفذ بجدية لأنهم يمتلكون الصواريخ بعيدة المدى وموجهة لأي نقطة يتم تحديدها للاستهداف".


وفي تعليقها خاص على استهداف الرياض بصواريخ الحوثيين، قالت الصحيفة إن "مـــن الآن فصاعدا، فإن الأمراء الذين اختطفوا ثروة الشعب السعودي لن يكونوا بأمان فـــي قصورهم الفاخرة، وعليهم تقبل هذا الواقع الْحَديثُ أو الهروب مـــن الريـاض".


وعادت "كيهان" لتتوعد الإمارات بالقول إن "الإماراتيين أدركوا أن دورهم قد حان، وأن عليهم دفع ثمن اغتصاب اليمن، فأن العاصفة واصِله"، بحسب وصفها.


وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت أن "حادثة استهداف الرياض أظهر أن الأراضي الأمريكية تخلت عن الريـاض فـــي مواجهة الأخطار الحقيقية، وبطبيعة الحال سوف يكون مـــن الأفضل، القول أن أمريكا لا تستطيع أن تفعل أي شيء للسعودية".


وأردفت "كيهان" أن "الأوضاع بالمنطقة قد تغيرت بوضوح ومن اليوم فصاعدا ليس فقط الريـاض فحسب، بل أيضا إمارتي دبي وأبو ظبي لن تكونا مناطق آمنة للمستثمرين الغربيين"، فـــي إشارة لاستهدافهما بصواريخ الحوثي.


وعلق الصحفي الإيراني، محمد حسن نجمي، على ما ورد بـ"كيهان" بالقول إنه "عندما شاهدت عنوان الصحيفة تصورت بأنه عنوان مزيف وفوتوشوب، لكن عندما دخلت على موقع الصحيفة ورأيت صحة التهديدات مع الأسف فأن هذا العنوان الذي يهدد باستهداف الإمارات فانه يهدد أمننا ومصالحنا القومية".


وبحسب مراقبين للشأن الإيراني تتواصل معهم "الحياة المصرية" فإن تهديد صحيفة خامنئي باستهداف الإمارات يشير إلى وجود تصعيد إيراني مقبل فـــي مناطق الصراع كاليمن وسوريا والعراق ولبنان وقد تتوسع هذه الدائرة إلى دول أخرى فـــي حال شعرت إيران بالتهديد.


وأضافوا أن "الحرس الثوري الإيراني لا يتوانى أبدا عن استهداف الإمارات، حيث يتم الترويج الآن لذلك فـــي صحيفة "كيهان" وهذه التهديدات المباشرة خرجت بعد تقدم قوات دعم الشرعية والجيش الوطني اليمني إلى أسوار العاصمة صنعاء.


المصدر : عربي 21