«الميراث والشرف» وراء جريمتى قتل فى الصعيد
«الميراث والشرف» وراء جريمتى قتل فى الصعيد

رَأَئت محافظتا بنى سويف والمنيا جريمتى قتل أسريتين، حيث أقدم مساعد شـــرطة بالمعاش، بمعاونة أبنائه، على قتل شقيقه، بسبب الخلاف على الميراث، بينما قام طالب مـــن المنيا بذبح شقيقته، بزعم الدفاع عن الشرف.

«فتحى» قتل شقيقه بمعاونة أبنائه.. و«ذابح أخته»: «جابت لنا العار»

وتلقى مدير أمن بنى سويف، اللواء جرير مصطفى إخطاراً مـــن اللواء ممدوح أبوزيد، مدير مباحث، بورود بلاغ إلى مركز شـــرطة ببا بوفاة «سيد م. أ»، 50 سنة، فلاح، مقيم بقرية «قمبش»، وبتوقيع الكشف الطبى، إِتِّضَح وجود آثار اعتداء وضرب، فتم تشكيل فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة، وإِتِّضَح مـــن التحريات قيام شقيق القتيل، «فتحى» 64 سنة، مساعد شـــرطة بالمعاش، بالتعدى عليه بالضرب بالعصى والشوم، بمعاونة أبنائه، بسبب خلاف على الميراث، تم ضبط المتهم وأمر المحامى العام لنيابات بنى سويف، المستشار عماد على، بانتداب الطبيب الشرعى لتشريح الجثة.

وفى المنيا، حَصَّل مدير الأمـــن اللواء ممدوح عبدالمنصف، إخطاراً مـــن مأمور مركز شـــرطة دير مواس، العميد هشام حسونة، بورود بلاغ مـــن المستشفى العام بوصول «أ. أ»، 23 سنة، ربة منزل، جثة هامدة، وبالفحص إِتِّضَح وجود جرح ذبحى فـــى الرقبة، وطعنات فـــى الوجه والصدر والبطن، باستخدام أداة حادة.

وبانتقال فريق مـــن المباحث، وسؤال والد المجنى عليها، اتهم نجله «عباس»، 18 سنة، طالب، بقتل شقيقته، وأفادت التحريات أن المجنى عليها متزوجة، وفي غضون ذلك فقد كانت تقيم مع زوجها بإحدى قرى أسيوط، إلا أنها تركت منزل الزوجية قبل عامين بعد خلافات مع زوجها، وعادت لتقيم بمنزل والدها بالمنيا، وتمكن ضباط المباحث مـــن ضبط المتهم، وذكـر: «جابت لنا العار» وقتلتها.

المصدر : الوطن