فـرنسا تكشف عن طريقة استعادة النفوذ في العالم العربي
فـرنسا تكشف عن طريقة استعادة النفوذ في العالم العربي

صـرح وزيرا خارجية ودفاع فرنسا أثناء زيارتهما لبغداد أخيرا استعداد باريس لتقديم قرض قدره 430 مليون يورو إلى العراق قبل نهاية سَنَة 2017.

ويرى خبير فرنسي أن باريس تضع نصب عينيها هدفا محددا يمكن تحقيقه مـــن خلال تقديم قرض إلى بلد عربي.

وأظهـر الخبير بيير بيرتلو مـــن مركز أبحاث العالم العربي والإسلامي لـ"سبوتنيك" أن الهدف مـــن تقديم القرض إلى العراق قد يكون تفعيل عمليات التبادل علي المستوي التجاري أوضح البلدين وحصول فرنسا على امتيازات فـــي "سوق واعدة" فـــي حال أعيد الأمـــن والسلام إلى الجزء الأكبر مـــن أراضي العراق.

ويرى الخبير أن فرنسا تتطلع إلى استعادة نفوذها فـــي العالم العربي.

ولكي يتحقق هذا الهدف يجب أن تصبح فرنسا لاعباً هاماً فـــي الساحة السياسية والاقتصادية والعسكرية بالشرق الأوسط.

ويمكن لفرنسا أن تكبِّر دورها فـــي العالم العربي مـــن خلال تقديم المساعدة الاقتصادية والمالية إلى العراق.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تريد فرنسا تقديم الدعم السياسي للعراق.

وبين وأظهـــر الخبير أن فرنسا تريد أن تساعد السنّة العراقيين على استعادة دورهم فـــي الحياة السياسية العراقية مـــن خلال إقناع الشيعة العراقيين بـــأن ذلك يستجيب لمصلحتهم.

المصدر : الحكاية