رئيس جامعة جنوب الوادي يشهد مراسم الصلح بين عائلتين بمحافظة أسيوط
رئيس جامعة جنوب الوادي يشهد مراسم الصلح بين عائلتين بمحافظة أسيوط

شهد الدكتور عباس منصور، رئيس جامعة جنوب الوادي، اليوم، مراسم الصلح أوضح عائلة الشبيرات بقرية جرا جوس بقوص وعائلة الهشاشمة بمركز الغنايم بأسيوط، بحضور اللواء أشرف نوير، مساعد مدير الأمـــن لفرقة الجنوب والعميد أحمد شوقي، رئيس فرع البحث الجنائي لمركز قوص، والعقيد محمود أبوزيد مأمور مركز قوص والشيخ محمد الطراوي وكيل وزارة الأوقاف بقنا.

وأكد رئيس الجامعة، فـــى كلمته على قيمة العفو والتسامح فـــى المجتمع لأنه يؤدى إلى حل العديد مـــن المنازعات ويساهم فـــي بناء المجتمع لأن التناحر والخصومات تؤدي إلى عرقلة مسيرة التنمية التي يشهدها الحياة المصرية الآن.

وأَلْمَحَ النائب محمد سليم عسكر، عضو مجلس النوب عن دائرة قوص، إلى أن المجتمع الآن يحتاج كل جهود المخلصين وأن نبتعد عن الخصومات ويمد كل واحد منا يده للأخر لنبني الحياة المصرية.

وأضــاف الدكتور هدى المغربي رئيس مجلس مدينة قوص، فـــي كلمتها، أن ضبط النفس واللجوء إلى التصالح وترك الخصومات الثأرية وحقن الدماء حفاظا على الأرواح  يؤدى إلى التنمية والإصلاح فـــى المجتمع.

وأَلْمَحَ الدكتور سيد السايح، وكيل كلية التربية، إلى أهمية التصالح وزرع السلام فـــى نفوس الأهالي لأن الحياة المصرية يحتاج إلى كل دقيقة للعمل والتنمية.

وأكد الشيخ محمد إبراهيم، وكيل وزارة الأوقاف سابقا، أن الإسلام دين السلام والرحمة وأن الرسول صلى الله عليه وسلم بعث ليتمم مكارم الأخلاق، مشيرا إلى أن الخلق الحسن مـــن كمائل الإيمان.

المصدر : الوطن