اعتصام تلاميذ مطاي احتجاجا على إعادة أبناء ضابط اقتحم مدرستهم بالمنيا
اعتصام تلاميذ مطاي احتجاجا على إعادة أبناء ضابط اقتحم مدرستهم بالمنيا

اعتصم تلاميذ المدرسة الرسمية للغات فـــي مدينة مطاي بمحافظة المنيا، صباح الأربعاء، بفناء المدرسة، ورفضوا دخول الفصول حتى منتصف اليوم الدراسي، واستدعوا أولياء أمورهم، احتجاجا على محاولات إعادة 3 تلاميذ أبناء ضابط شـــرطة، تم استبعادهم بقرار مـــن مجلس الأمناء، قبل نحو 15 يوما، بعدما اقتحم الضابط المدرسة، وتعدى على بعض التلاميذ بالسب والضرب داخل الفصل، بزعم تشاجرهم مع نجله الطالب بنفس المدرسة.

وذكـر وكيل وزارة التعليم بالمحافظة: إن مدة الاستبعاد انتهت، وإنه ضد منع أي تلميذ مـــن حقه فـــي التعليم، خاصة وأن المركز توجد به مدرسة لغات واحدة، بينما أكد مدير الإدارة التعليمية أن أولياء الأمور يرفضون بإصرار عودة أبناء الضابط مرة أخرى.

ومن جانبه ذكــر طارق العطار، ولي أمر ورئيس مجلس الأمناء السابق لذات المدرسة: فوجئنا بمحاولات مستميتة مـــن جانب الإدارة التعليمية والمديرية، لإعادة أبناء الضابط الذي سبق واقتحم المدرسة وقام بنشر الفزع والرعب أوضح الأطفال الأبرياء، غير أن التلاميذ أنفسهم رفضوا ذلك وأجروا اتصالات بأولياء أمورهم الذين حضروا على الفور وأبلغوا الشرطة لاتخاذ اللازم، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن التلاميذ اعتصموا بفناء المدرسة عقب انتهاء الطابور الصباحي وحتي الساعة العاشرة صباحا محتجين على إعادة أبناء الضابط الذي أساء للجميع.

وتـابع العطار: "مجلس الأمناء اتخذ قرارا باستبعاد التلاميذ الثلاث مـــن المدرسة بعد اقتناع الجميع أن هناك إساءة بالغة لكرامة التلاميذ والمعلمين على حد السواء، وتم التصديق على هذا القرار مـــن خلال لجنة تضم نقيب المعلمين والشئون القانونية ومجلس الأمناء، لكن للأسف وجدنا محاولات للالتفاف على القرار ومخالفته بإعادة أبناء الضابط بالقوة دون موافقة التلاميذ وأولياء أمورهم".

وذكـر ماهر عبد الله، محامي: إن مجلس أمناء المدرسة أوصى فـــي جلسته النهائية، بديوان الإدارة التعليمية، باستبعاد 3 تلاميذ هم، "جودي، جاسمين، وعلي"، أبناء الضابط، ونقلهم مـــن المدرسة، وفوجئنا أثناء طابور الصباح بوجودهم بحجة إعادتهم بناءا على قرار مـــن مديرية التعليم، لأن أولياء أمورهم لن يلتزموا بنقلهم لمدرسة أخرى.

وذكـر رمضان عبد الحميد، وكيل وزارة التعليم بالمنيا، لايستطيع أحد أن يحرم تلميذ مـــن حقه فـــي التعليم، فمدة إيقاف التلاميذ انتهت ولابد مـــن إعادتهم، والقانون سيفصل فـــي واقعة والدهم الضابط، والنيابة تحقق فـــي الأمر، لكن ماذنب أبنائه، خاصة وأنه لاتوجد مدرسة لغات فـــي مركز مطاي سوى هذه المدرسة، ولا تستطيع أسرة التلاميذ الثلاث نقلهم منها.

وذكـر عاطف مشهور، مدير الإدارة التعليمية بمركز مطاي: إن أولياء الأمور والتلاميذ بالمدرسة يرفضون عودة زملائهم أبناء الضابط، رغم أن مدة الاستبعاد كانت 15 يوما وانتهت، وسبق وكلفنا إدارة المدرسة بتوجيه خطاب لولي الأمر بعد التوصية التي اتخذها مجلس الأمناء بالتحويل لأبنائه لمدرسة أخرى، لكنه لم يقم بنقلهم حتى الآن.

وفي غضون ذلك فقد كــــان اللواء ممدوح عبد المنصف، مدير أمن المنيا، حَصَّل فـــي 19 أكتوبر الماضي، إخطارا، بوقوع مشادات أوضح ضابط شـــرطة برتبة رائد مـــن قوة أمن السويس يدعي"م-ع"، و3 مـــن تلاميذ المدرسة الرسمية للغات، تطورت إلي مشاجرة، تم على إثرها إبلاغ النيابة العامة التي لازالت تحقق فـــي الواقعة.

 

 

 

 

 

المصدر : الوطن