حفيد سعد زغلول: جدي لم يكن مدمنًا وتوقف عن القمار بعد خسارة 120 جنيها
حفيد سعد زغلول: جدي لم يكن مدمنًا وتوقف عن القمار بعد خسارة 120 جنيها

ذكــر محمد نجيب زغلول، حفيد الزعيم سعد زغلول، إن جده، كـــان يشرب الخمر ولكنه لم يصل لدرجة الإدمان كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يردد البعض، ولم يلعب القمار فـــي حياته سوى مرتين فقط، وخسر 120 جنيهًا ولم يلعبه بعد ذلك.

وأظهـر محمد زغلول لـ"التحرير"، أن حالة الإحباط السياسي التي أصابته وفشل المفاوضات مع الإنجليز، كانت السبب الرئيسي وراء ذلك، مستنكرًا استغلال البعض لهذه النقطة لتشويه صورة وتاريخ الزعيم سعد زغلول، قائلا: "كـــان عند جدي الجرأة الكافية لانتقاد نفسه ومحاسبتها على الأخطاء وظهر ذلك فـــي مذكراته".

وتـابع حفيد سعد زغلول، أن جده كـــان دقيقًا فـــي كل شيء، حتى أنه كـــان يقوم بالتدقيق فـــي مصاريف منزله، مؤكدًا أنه كـــان شديد العناية بأبنائه مما يدل على أنه رجل مسئول وليس سكير أو عربيد كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يصوره البعض.

تَجْدَرُ الأشاراة الِي أَنَّةِ الدكتور عاصم الدسوقي، أستاذ التاريخ الجديـد، ذكــر أمس الثلاثاء، فـــي أحد البرامج التلفزيونية، إن قائد ثورة 19 سعد زغلول، اعترف فـــي مذكراته أن الخمر والقمار قد تمكنا منه لدرجة أنه أدمنهما.

وتـابع الدسوقي، خلال لقائه التلفزيوني "سعد زغلول لم يكن يكتب هذه المذكرات بغرض النشر، لأنه لو كـــان يكتبها لهذا الغرض ما قام بتعرية شخصيته فيها، وسجل اعترافات على نفسه".

المصدر : التحرير الإخبـاري