رئيس الكنيسة الأسقفية: نستقدم مجموعات من السياحة من اجل زياراة مصر
رئيس الكنيسة الأسقفية: نستقدم مجموعات من السياحة من اجل زياراة مصر

ذكــر المطران منير حنا، رئيس الكنيسة الأسقفية، إن أتباع الكنيسة طوال الوقت يأتون من أجل زياراة الأماكن المقدسة فـــي مصر، ويتوافدون مـــن إنجلترا وأمريكا للسياحة، لافتًا إلى أن الكنيسة الأسقفية استضافت مؤتمرًا كبيرا فـــي سبتمبر الماضي، مـــن أجل جذب السياح المسيحيين مـــن أماكن متفرقة فـــي العالم من أجل زياراة الأماكن المقدسة.

وتـابع "حنا"، لـ"الحياة المصرية": "في الوقت الحالي نستضيف مجموعة مـــن السياح الإنجليز مـــن أعضاء كنيستنا فـــي القاهرة، وفي يناير وفبراير المقبلين سنستقدم مجموعات كبيرة واصِله تزور مصر".

وبين وأظهـــر رئيس الكنيسة الأسقفية أنه طلب مـــن عدد مـــن السياح الذين زاروا الأماكن المقدسة فـــي مصر أن يكتبوا انطباعاتهم عندما يعودوا لبلادهم، وبالفعل كتبوا العديد مـــن مقالات المحبة والمدح فـــي مصر، الأمر الذي جذب الكثير مـــن السياح باعتبار أن مصر واحة للأمان حسب كتابات مـــن زاروها.

ونبه "حنا"، بـــأن المشكلة الكبيرة فـــي شركات التأمين التي رفعت الأسعار، أو تمتنع عن التأمين على المسافرين، لافتًا إلى أن الأمر يزعج الكثيرين منهم.

وأكد أن كل الناس فـــي العالم تعرف أهمية مصر ومدى تمتعها بميزة أنها تحوي ثلثي آثار العالم، مشددًا على ضرورة توعية العاملين فـــي المجال السياحي بعدة أمور؛ أهمها عجم تغيير الصورة الذهنية عن المصريين بأنهم أهل للكرم، وعدم استغلال السياح لعدم درايتهم بالأسعار وما إلى ذلك مـــن تصرفات قد تعطي انطباعا سيئا عن مصر وشعبها.

وأكد حنا أن أمرا كهذا سيوحد كنائس مصر المختلفة حول هدف واحد رغم الإشكاليات الموجودة، وأن تنظيم مناسبات مسكونية للتقريب أوضح الكل بحضور سياح مـــن الخارج سيعطي انطباع أن مصر موحدة ولا يوجد بها انقسامات أو تمييز ديني.

المصدر : الوطن