وفد المعهد الفرنسي للآثار الشرقية يزور جامعة المنصورة
وفد المعهد الفرنسي للآثار الشرقية يزور جامعة المنصورة

استقبل الدكتور محمد القناوي، رئيس جامعة المنصورة، اليوم وفد المعهد الفرنسي للآثار الشرقية على هامش ورشة عمل بكلية السياحة والفنادق عن منهجية البحث فـــي علم المصريات وكذلك زيارة للمعالم الأثرية بمحافظة الدقهلية بتل الربع، ودير القديسة دميانة.

ضم الوفد لورنت بافاي مدير المعهد الفرنسي للآثار، ونيكولاس الشال مدير الدراسات بالمعهد، وحسن سليم المستشار العلمي للمعهد، وفليكس ريلاتس، والطيب عباس، وفرديريك جيوت أعضاء المعهد الفرنسي للآثار بحضور الدكتور أشرف سيلم نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والدكتورة أمينة شلبي عميد كلية السياحة والفنادق، والدكتورة نهاد كمال وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، والدكتور حسين حجاج أستاذ بكلية التربية النوعية.

وعبر رئيس الوفد، عن سعادته من أجل زياراة جامعة مـــن كبرى الجامعات المصرية ويى منطقة الدقهلية والتي بها العديد مـــن المناطق الأثرية.

وقالت الدكتورة أمينة شلبي، إن زيارة الوفد الفرنسي تعد إضافة كبيرة لكلية السياحة والفنادق واستفادة كبيرة للجانب التعليمي والتدريبىي للطلاب لما يمتلكه المعهد مـــن خبرات كبيرة فـــي مجال الآثار كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ عبرت عن رغبتها لمزيد مـــن التعاون ونقل الخبرات الفنية مـــن أعضاء المعهد فـــي كيفية البحث يى الآثار المصرية.

ومن جانبه أكد القناوي، على عمق الروابط والعلاقات العلمية والثقافية مع الجانب الفرنسي والهيئات العلمية التابعة لها وهناك العديد مـــن الاتفاقيات أوضح جامعة المنصورة والعديد مـــن الجامعات الفرنسية منها جامعة لاروشيل، جامعة لومون بفرنسا.

المصدر : الوطن