"الإدارية" تحيل 4 أطباء للمحاكمة لقتل مَوْلُودُ
"الإدارية" تحيل 4 أطباء للمحاكمة لقتل مَوْلُودُ

قررت النيابة الإدارية، برئاسة المستشارة فريال قطب، إحالة أربعة أطباء بمستشفى الشيخ زايد المركزي، للمحاكمة العاجلة، بعد ثبوت إهمالهم فـــى عملهم الذى تسبب فـــى وفاة أحد الأطفال، وهم كلٌ مـــن: مدير مستشفى الشيخ زايد المركزى السابق، رئيس قسم الأنف والأذن ورئيس قسم التخدير وطبيبة التخدير بالمستشفى.

ونسبت النيابة إلى المتهمين تهم، الإهمال الطبى والمهنى الجسيم فـــى التعامل، مع حالة الطفل إبراهيم محمد إبراهيم، والبالغ مـــن العمر ثلاثة عشر سَنَةًا، والذى دخل المستشفى فـــى 17 يناير الماضي، لاستئصال اللوزتين، لكنه أصيب بمضاعفات أثناء الجراحة، وتوقف القلب مرتين، ودخل غيبوبة، ووضعه على جهاز التنفس الصناعي، ونقله إلى أحد المستشفيات الخاصة، حيث ظل بوحدة العنايـه المركزة، إلى أن فاضت روحه إلى بارئها.

وأظهـر تقرير اللجنة الطبية عن حالة الطفل المتوفى، وجود قصور بالغ فـــى المتابعة، مـــن الطبيب الذى أجرى الجراحة وطبيبة التخدير، والأخيرة تحديدًا لم تتابع حالة المريض أثناء الجراحة على جهاز المونيتور.

المصدر : المصريون