نائلة جبر: منتدى شباب العالم يعزز الإدراك بخطورة الهجرة غير الشرعية
نائلة جبر: منتدى شباب العالم يعزز الإدراك بخطورة الهجرة غير الشرعية

أكدت السفيرة نائلة جبر، رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار فـــى البشر، أن إدراج محور الهجرة غير الشرعية ضمن المحاور الخمسة لمنتدى الشباب العالمى يعزز إدراك الشباب بخطورة القضية التى تحولت إلى ظاهرة يدفع ثمنها الكثيرين.

وثمنت جبر، فـــى تصريح اليوم الإثنين، جهود الـــرئيس عبدالفتاح السيسى من اجل تَدْعِيمُ الشباب والموافقة على طرح هذا الموضوع الحيوى ضمن قضايا الشباب المطروحة فـــى جدول أعمال المنتدى، ووضعها فـــى بؤرة اهتمامه ومناقشاته، مشيرة إلى أن بث هذه المناقشات والحوارات التفاعلية بـــشأن الهجرة غير الشرعية وغيرها مـــن الموضوعات من خلال القنوات الفضائية المختلفة، وعلى موقع المنتدى على شبكة الانترنت يوسع دوائر التوعية بها ويعظم ما ستسفر عنه مـــن مناقشات.

وأشارت جبر إلى أن البشر هم أغلى ما تملكه مصر، وأن المشروع الوطنى لمستقبل مصر وفق الرؤية التى يقودها السيسى ويضع الشباب فـــى مركزها، هو مشروع يجعل مـــن الإنسان المصرى والارتقاء بتأهيله وتمكينه ونمط حياته ومستقبله جوهر كل خطط وجهود التنمية، حيث يؤكد دائمًا أن المواطن المصرى وسيلة التقدم وهدفها.

واضافت أن الرؤية التى تتبناها مصر فـــى مجال مناهضة الهجرة غير الشرعية تقوم على الطرح الذى قدمه الـــرئيس خلال الاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة، الذى أجتمـع قبل عامين حول الهجرة ، والتى أكد خلاله أهمية التنمية كعنصر أساسى من أجل مواجهة الهجرة غير الشرعية والتعاون الدولى وتوسيع فرص الهجرة الشرعية.

وأكدت أن العالم يواجه خطرا هائلا يتمثل فـــى الهجرة غير الشرعية، وقد تنبه المجتمع الدولى إلى ضرورة التكاتف من أجل مواجهة وتحجيم هذا الخطر ومناهضته، منوهه إلى الجهود التى تبذلها مصر فـــى هذا الصدد مـــن الناحيتين التشريعية والمؤسسية رغم أنها بلد عبور فقط، حيث تم تشكيل لجنة مكافحة الهجرة غير الشرعية فـــى سَنَة 2014، وأصدرت القانون رقم 82 لسنة 2016، وهو أول قانون فـــى منطقة الشرق الأوسط يعنى بوضع تعريف متكامل لجريمة تهريب المهاجرين، وينظم العقوبات الرادعة المقابلة لها.

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت أن الخبراء أشادوا بهذا القانون باعتباره يجمع أوضح المكافحة والردع لجريمة منظمة من خلال وطنية ومنظور حقوق الإنسان، وفى مقدمتهم السفير ويليم سوينج مدير المنظمة الدولية للهجرة، وكذلك المسؤولين الأوروبيين فـــى مجال حقوق الإنسان، موضحة أن الخطة الوطنية العشرية لمناهضة هذا النوع مـــن الهجرة (2016/2026)، وخطة عملها (2016/2018)، تقوم على دعائم ثلاث هى تَنْفِيذ القانون (وردع الجرمين مـــن السماسرة وتجار الموت)، والتوعية، والتدريب، والتنمية.

المصدر : مبتدأ