«الفقي»: الإرهاب هو العدو المشترك لكل الحضارات.. والحضارة الإسلامية فتحت قلبها وعقلها للجميع
«الفقي»: الإرهاب هو العدو المشترك لكل الحضارات.. والحضارة الإسلامية فتحت قلبها وعقلها للجميع

رحب الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، بتصريحات الـــرئيس #الـــرئيس المصري، حول أن الْقَضَاءُ عَلِيَّ الأرهـاب حق مـــن حقوق الإنسان.

وذكـر "الفقي"، فـــي كلمته بجلسة "اختلاف الحضارات والثقافات.. صدام أم تكامل"، بمنتدى شباب العالم، المنعقد بمدينة شرم الشيخ، إن هذا التعبير لابد أن ينتشر فـــي كل مكان، مضيفًا أن الإرهاب يعد خطرًا داهمًا، وهو العدو المشترك لكل الحضارات.

وبين وأظهـــر أن الحضارة صناعة الحياة، بينما الإرهاب صناعة الموت والدمار، معربًا عن اندهاشه بـــأن الفكر الغربي صدر فكرة صراع الحضارات وهو أمر غير حقيقي.

وأكد أن التواصل والتداخل والتزاوج سمة حضارية، مضيفًا أن مـــن يصدر فكرة صراع الحضارات يهدف التقسيم والتفرقة لا الاندماج، وأن الحضارات ضد الفكر العنصري، موضحًا أن الحضارة العربية الإسلامية فتحت قلبها وعقلها لليهود والمسيحيين فـــي شراكة كاملة.

المصدر : بوابة الشروق