لجنة الشئون العربية بالبرلمان: الأزمة اليمنية لا تزال منتهي الشدة التعقيد
لجنة الشئون العربية بالبرلمان: الأزمة اليمنية لا تزال منتهي الشدة التعقيد

قالت لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، برئاسة اللواء سعد الجمال، إنه لاتزال الأزمة اليمنية شديدة التعقيد فـــي ظل استمرار المعارك الدائرة فـــي كل ربوع اليمن تقريبًا أوضح القوات الشرعية والانقلابيين الحوثيين بدعم مـــن أنصار الـــرئيس المخلوع علي صالح رغم خلافه معهم الأخير.

وأضافت: «يبقى الدعم الإيراني والتمويل والتسليح المستمر برًا وبحرًا مستمر للحوثيين مما يطيل مـــن أمد المعارك كل ذلك فـــي ظل أرهاب أسود تمارسه تنظيمات القاعدة وداعش وغيرها، ولم يعد خطر الحرب وحده المهدد للشعب اليمني الشقيق بل الكوارث الإنسانية مـــن مجاعات وأوبئة وتدني فـــي كافة المجالات الحياتية، ورغم كل الجهود التي بذلها ويبذلها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ فإن النتائج غير مبشرة فـــي ظل رفض الحوار مـــن الانقلابيين رغم كل محاولات الوساطة التي تمت حتى الآن».

وأكدت اللجنة مواقفها الثابتة بـــشأن دعم مؤسسات ورموز الدولة الشرعية فـــي اليمن، وأهمية الاضطلاع بمسئولياتها مـــن أجل الحفاظ على وحدة الأراضى اليمنية ومصالح الشعب اليمنى الشقيق، مطالبة كافة الأطراف السياسية اليمنية المختلفة بالعمل على تحقيق التوافق وعدم اللجوء الى استخدام القوة والتمسك بقيم الوحدة وتنحية الخلافات والحفاظ على أمن وسلامة اليمن الشقيق».

ونوهـت اللجنة على دعمها المتواصل والمستمر لجهود التحالف العربي من اجل تَدْعِيمُ الشرعية فـــي اليمن وإنهاء الأزمة على أساس المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطنى وقرار مجلس الأمـــن 2216 لعام 2015.

ودعت اللجنة أطراف النزاع إلى بذل المزيد مـــن الجهود لتسهيل دخول المساعدات الإنسانية من خلال جميع الموانئ والمطارات إلى اليمن لاسيما وأن أجزاء كثيرة مـــن اليمن تتعرض بالفعل للمجاعة، مطالبة منظمتي الجامعة العربية والمؤتمر الإسلامي، بالضغط على كافة الأطراف للالتزام بمسار السلام من خلال التفاوض للتوصل إلى حل نهائي وشامل لهذا الصراع.
 

المصدر : التحرير الإخبـاري