انقسام بين أهالي مسقط رأس خالد علي بعد إعلان ترشحه للرئاسة (صور)
انقسام بين أهالي مسقط رأس خالد علي بعد إعلان ترشحه للرئاسة (صور)

تباينت ردود أفعال أهالى قرية ميت يعيش التابعة لمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، مسقط رأس السياسي والمحامي الحقوقي خالد علي عقب إعلانه الترشح للرئاسة.

وانقسمت ردود الفعل أوضح مؤيد بشدة لخوضه للانتخابات الرئاسية، إلى جانب أن هناك تخوف مـــن أن تستهلكه الانتخابات والصراع الرئاسي وتبعده عن قضايا الفقراء، بينما يرى آخرون أنه ليس رجل المرحلة وأنهم مع الـــرئيس عبدالفتاح السيسي لمواصلة طريقه نحو الولاية الثانية لاستكمال ما بدأه مـــن إنجازات.

٢٠١٧١١٠٧_١١٠٤٢٢

ذكــر أحمد إبراهيم، أحد الأهالى، إنه سيدعم المرشح خالد علي خلال مشواره فـــي الانتخابات الرئاسية كونه أحد أبناء القرية وحسن السمعة ومن نفس الطبقة الاجتماعية لغالبية المصريين وأحد أبناء الفقراء وسيشعر بهم حال وصوله إلى الرئاسة.

وتـابع إبراهيم: «لو تمت استشارتى قبل ترشح علي للرئاسة لنصحته بعدم خوض الانتخابات الرئاسية»، مبررا ذلك بـــأن الانتخابات ستستهلكه، وأردف: «اللي بيلعب سياسة خسران» على حد وصفه.

وطالب المواطن خالد علي بالتركيز فـــي الملف الحقوقي خاصة حقوق العمال والموظفين المطحونين وهو الملف الذي ترك صدى وحبا كبيرا لدى قطاع هام مـــن الناس، مشيرا إلى أن أسرته فـــي القرية ظلت على حالها تمتلك منزلا بالطوب اللبن، وعندما اشترى خالد علي وشقيقه قطعة أرض بـ«تحويشة العمر» لم يستطع حتى الآن بناء شقة لنفسه عليها.

٢٠١٧١١٠٧_١١٢٩٥٤

وذكـر علي عوض، مهندس، إنه «أحد تلامذة» خالد علي، وفي غضون ذلك فقد كــــان مؤيدا لـــه فـــي الانتخابات الرئاسية قبل السَّابِقَةُ، إلا أنه يرى أن قرار خوضه السباق الرئاسي في الوقت الحالي غير سليم، مشيرا إلى أن المرحلة يستحقها السيسى، الذي لابد أن يستكمل مشواره وما بدأه مـــن إنجازات فـــي ولايته الأولى.

بينما أوضح الحاج رايق إبراهيم، مزارع، أنه يدعم المرشح الرئاسى خالد على، لافتا إلى أنه نشأ فـــي حضنه بحارة "الخبيزة" بالقرية، مؤكدًا أنه سيقف فـــي ظهره حتى النهاية.

٢٠١٧١١٠٧_١١٣٩٤٣

فـــي السياق نفسه، دعم خالد محمد مجدي، طالب بكلية التربية ترشح "علي"، نظرا لأنه يمثل جيل الشباب ولسوء الأحوال الاقتصادية وغلاء الأسعار، فـــي الوقت الذى أكد فيه مهدى عبد الجليل أنه سيعطى صوته لخالد أيضا عقب الاطلاع على برنامجه الانتخابى أولًا، مضيفًا: «إحنا شايفين أعمال الـــرئيس السيسي والراجل ماشي كويس وياريت خالد علي يقدر يعمل زيه».

وأبدى أحمد طلبة عبدالشافي، موظف بالمحليات، سعادته بترشح "خالد على"، مشيرًا إلى أنه يدعمه بنسبة 100% وينتظر برنامجه الانتخابي.

 

المصدر : التحرير الإخبـاري