بالصور.. "الحياة ألوان" تحول شوارع سوهاج لبورتريهات جمالية
بالصور.. "الحياة ألوان" تحول شوارع سوهاج لبورتريهات جمالية

"فيها حاجة حلوة" تأكيد لتلك الكلمات رَأَئت محافظة سوهاج مبادرة أطلقها الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج بعنوان "الحياة ألوان" بداية مايو الماضى بحى شرق سوهاج لإضفاء لمسات فنية مبهجة على "أكشاك الكهرباء" لتتناسب مع النسق المعمارى المحيط بالمكان لتحمل رسالة توعية بأهمية النظافة وتعميق ثقافة الجمال لدى المواطنين.

بعد نجاح المبادرة بحى شرق سوهاج تم نقلها إلى 6 مـــن الأحياء والمدن بالمحافظة هى حى غرب وجهينة والمراغة وطما وجرجا ومدينة سوهاج، وذلك من خلال مشاركة المواهب الفنية مـــن الموهوبين مـــن أبناء المحافظة.

فـــى البداية يقول الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج: مبادرة الحياة ألوان بدأت بتلوين أكشاك الكهرباء المنتشرة بشوارع حى شرق سوهاج بطريقة فنية مبتكرة فـــى الكتابة والرسم وحملت عبارات تثقيفية متنوعة من اجل تَدْعِيمُ ثقافة الجمال لدى المواطن السوهاجى وبث روح الاهتمام والمحافظة على نظافة الشارع وظهوره بالمظهر الحضارى الذى يليق به كمواطن.

وتـابع المحافظ: تم إطلاقها منذ بداية مايو الحالى بحى شرق سوهاج تم نقلها إلى مراكز طما وجهينة وجرجا والمراغة وحى غرب وحى شرق ويعمل بها أكثر مـــن 400 موهوب مـــن الفتيات والشباب حولوا التلوث البصرى إلى بورتوريه ولوحة فنية ذات ألوان مبهجة وليس هذا فقط بل ما يتم يحمل فيه عبارات تثقيفية وتحفيزية للمواطنين على ضرورة الحفاظ على البيئة وعدم إلقاء القمامة بالشوارع أو بجوار أكشاك الكهرباء هذا المبادرة غيرت كثيرا فـــى سلوكيات المواطنين وأصبحوا هم أنفسهم مـــن يحثون بعضهم البعض على الحفاظ على البيئة والشوارع والإبقاء عليها بقدر الإمكان جميله ونظيفة .

وأكد المحافظ أننا مستمرون فـــى تفعيل المبادرة ليس فقط بالمراكز والمدن والأحياء بل سوف تصل إلى القرى والنجوع سوف نغير سلوك المواطنين بالفن، لأن الفن لـــه تأثير عجيب على الجميع والصورة الجميلة ما تترك انطباعا لدى المواطن وتظل عالقة بالأذهان لفترات طويلة ومن السهل استدعاؤها وتذكرها مرة أخرى.

وعلى جانب آخر يقول ومن جانبه يقول صلاح المازنى رئيس حى شرق سوهاج إن المبادرة انطلقت مـــن الحى وواصلت عملها حيث تم تجميل جداريات المسرح الرومانى وأكشاك الكهرباء بشوارع التحرير وأمام المنطقة الأزهرية وأمام مديرية الزراعة وشارع سعد زغلول، الأمر أصبح فـــى غاية الروعة وأصبح الأهالى يذكرون الشوارع بأشكال الرسومات الموجودة فهناك كشك كهرباء تحول إلى قطار وآخر تحول إلى مسجد وجدارن المدارس أصبحت عبارة عن متاحف فرعونية.

ومن حى شرق انتقلت المبادرة إلى مدينة جرجا حيث تبنى اتحاد شباب سوهاج بجرجا المبادرة وتم عمل ندوات ونشرات تثقيفية وإطلاق مبادرة جديدة مـــن خلال مبادرة الحياة ألوان بعنوان "النظافة ثقافة.. بيئتك بيتك" والتى تم إطلاقها لنشر ثقافة النظافة وتنمية السلوك الإيجابى فـــى التعامل مع البيئة ووضع حلول ميسرة للمواطنين للتعامل مع المخلفات بشكل سَنَة وذلك بالتعاون مع الوحدة المحلية لمركز ومدينة جرجا وبيت ثقافة جرجا وإدارات الأوقاف والكنيسة وبالاشتراك مع منظمات المجتمع المدنى بجرجا.

وعن ردود أفعال الأهالى حول مبادرة الحياة ألوان ذكــر محمد عبدالحميد مـــن أهالى مدينة سوهاج بالفعل تغيرت الشوارع وأصبحت تحفا فنية أشجار زهور ومناظر طبيعية وبحيرات وتاريخ لدرجة أصبحنا نلتقط صورا تذكارية أمام أكشاك الكهرباء وأمام الجدران مـــن كثرة جمالها.


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

 


 

المصدر : اليوم السابع