منسق إسكان بورسعيد: رفض القرعة في الإسكان التعاوني حكم انتظرناه طويلا
منسق إسكان بورسعيد: رفض القرعة في الإسكان التعاوني حكم انتظرناه طويلا

أكد هيثم وجيه، منسق رابطة متضرري إسكان بورسعيد، أن حكم محكمة مجلس الدولة بالأمس، بقبول الدعوى شكلا وبوقف قرار إِتْمام القرعة فـــي مشروع الإسكان التعاونى ببورسعيد، وإلزام الجهة الإدارية بتطبيق لائحة الأولويات بحكم قضائي، وهو ما انتظرناه طويلا حيث سيساعدنا كثيرا فـــي الإجراءات المقبلة التي سنستكملها.

وتـابع وجيه أن الحكم قد ألزم هيئة تعاونيات البناء والإسكان، بالاعتراف بأحقية كافة المستوفين فـــي وحدات سكنية، وأن تلتزم بنفسها بتطبيق لائحة الأولويات، وعليه فالمتبقي بعد الحصول على مكسب إِتْمام لائحة الأولويات بدلا مـــن القرعة هو الجدول الزمني للتسليم وتحميل المحافظة فارق سعر المتر لتحملها مسؤولية التأخير، وانتداب لجنة لاحتساب فارق المهدر فـــي مساحات الوحدات، وإثبات المخالفة فـــي الاحتفاظ بأموال المواطنين فـــي البريد واحتساب مَكَاسِب الأموال المودعة وهو ما سوف يتم التأكيد عليه فـــي الدعوى القضائية رقم "12770 /1ق" والتي تم تأجيلها اليوم لجلسة 21 ديسمبر القادم، وسيتم إدراجها فـــي الإجراءات المسبق تجهيزها.

وأكد أن كل الإجراءات التي نتخذها نؤكد فيها على عدم تعطيل المشروع وسرعة تسليم وحداته فـــي نفس الأراضي المخصصة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن كل الإجراءات كانت على نفقته الشخصية ولم نحمل أي مـــن المتضررين أي أعباء.

وبين وأظهـــر أن الخلاف مع المحافظة هو فـــي أسعار الوحدات وتحميل فارق سعر المتر للمواطن بعد إخلال المحافظة بشروط التسليم واستبدال لائحة الأولويات بقرعة بلا معايير محددة.

وذكـر: إن الكراسة الحالية التي تعتبرها المحافظة مكملة لكراسة 2013 تخالف بنود البروتوكول، وهو ما سنستكمل إجراءاتنا لتفنيده.

وتـابع، أن الحكم صدر أيضا بإلزام هيئة التعاونيات باتخاذ الإجراءات اللازمة لباقي المستوفين لاستكمال السير فـــي إجراءات التقدم للمشروع بما لا يفوت الفرصة عليهم.

المصدر : الوطن