محافظ أسيوط يشهد حفل تجليس "الأنبا لوكاس" الواحد والثلاثون
محافظ أسيوط يشهد حفل تجليس "الأنبا لوكاس" الواحد والثلاثون

شهد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، حفل التجليس الواحد والثلاثين للأنبا لوكاس أسقف أبنوب والفتح وأسيوط الجديدة ورئيس دير الشهيد مارمينا العجايبى "المعلق" بجبل أبنوب، وذلك بكنيسة الشهيد مار جرجس بقرية بني مر التابعة لمركز الفتح بحضور اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط، واللواء أسعد الذكير مدير المباحث الجنائية بالمديرية، والدكتور عبد الناصر نسيم وكيل وزارة الأوقاف بالمحافظة، والمهندسة نبيلة علي محمود رئيس مركز ومدينة الفتح، والشيخ علي أبو الحسن رئيس بيت العائلة بأسيوط، ولفيف مـــن القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة.

بدأ الأحتفاء باستقبال المهنئين بقاعة مناسبات كنيسة الشهيد مار جرجس مع فعاليات الأحتفاء المتنوعة وبعض الأغاني الوطنية والترانيم الدينية التي قدمتها فرقة كورال الشباب وفريق الكشافة والمرشدات بالايبارشية، وعبر محافظ أسيوط خلال كلمته، عن خالص سعادته للمشاركة فـــي الاحتفالية التي تقام سنويا للاحتفال بذكرى تجليس الأنبا لوكاس، من خلال مشاركة مختلف فئات الشعب مسلمين وأقباط، ليؤكدوا أننا نسيج واحد نعيش على أرض مصر وقادرين على مواجهة التحديات والدفع بعجلة التنمية إلى الأمام، ولتبقى مصر منبعا للسلام تحت قيادة الـــرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.

وأشاد المحافظ بالدور التنموي للإيبارشية الأرثوذوكسية، وتبنيها لمشروعات تنموية واجتماعية مـــن شأنها النهوض بالخدمات المقدمة للمواطنين وخلق فرص حقيقية للتنمية والدفع بعجلة البناء وتنمية روح التسامح لدى الشباب.

ومن جانبه وجه الأنبا لوكاس رسالة شكر وإِحْتِرام إلى محافظ أسيوط والقيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة، لحرصهم على المشاركة فـــي فعاليات الإيبارشية ودعمهم لجهود المؤسسات التنموية والحفاظ على المكتسبات وجعل خدمة المواطنين مـــن أولوياتهم، وتنفيذ المشروعات الاقتصادية والخدمية ومشروعات البنية الأساسية بالقرى والنجوع بدعم مـــن نواب البرلمان والقيادات الشعبية والدينية.

 

 

المصدر : الوطن