مطالب بإعادة فتح مكاتب "الشرق الأوسط" بإفريقيا
مطالب بإعادة فتح مكاتب "الشرق الأوسط" بإفريقيا

شهد لقـاء لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب، برئاسة النائب سيد فليفل، مساء اليوم، مطالبات بضرورة إعادة إِفْتَتَحَ مكاتب وكالة أخبار الشرق الأوسط فـــي إفريقيا، من اجل تَدْعِيمُ العلاقات مع الأشقاء الأفارقة.

ذكــر عبد الله حسن، وكيل أول الهيئة الوطنية للصحافة، إن مصر بحاجة إلى رسالة إعلامية فاعلة فـــي القارة الإفريقية من اجل تَدْعِيمُ فرص التعاون فـــي كافة المجالات والتنسيق المتبادل حيال القضايا المشتركة.

وطالب "حسن"، بضرورة إعادة إِفْتَتَحَ مكاتب وكالة أخبار الشرق الأوسط فـــي الدول الإفريقية لاستعادة دورها فـــي دعم العلاقات المصرية - الإفريقية، مؤكداً انها كانت تقوم بهذا الدور من خلال مكاتب عديدة لها فـــي القارة الإفريقية غير أنها تواجه في الوقت الحالي أعباء مادية، مـــن أوضح أسبابها زِيَادَةُ سعر العملة الأمريكية الملقبة بالدولار مقابل الجنيه، بما يعيق تواجدها، وأن الـــوكالة كـــان لديها 30 مكتبا فـــي سَنَة 2011 حين كـــان رئيسا لمجلس إدارة وتحرير وكالة أخبار الشرق الأوسط، مـــن بينها 7 مكاتب فـــي إفريقيا، لكن يوجد لديها في الوقت الحالي 5 مكاتب فقط فـــي كافة أنحاء العالم.

وطالب النائب حاتم باشات، عضو اللجنة، بضرورة تفعيل الدور الإعلامي المصري فـــي إفريقيا، مـــن خلال إعادة إِفْتَتَحَ مكاتب وكالة أخبار الشرق الأوسط فـــي الدول الإفريقية، داعياً الحكومة إلى إعادة إِفْتَتَحَ مكاتب وكالة أخبار الشرق الأوسط بما يتماشى مع ذهـــــــــــب الدولة المصرية.

ورد عبد الله حسن، مؤكداً أنه طلب مـــن رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير وكالة أخبار الشرق الأوسط علي حسن، خطة تطوير للوكالة تشمل إعادة إِفْتَتَحَ مكاتب الـــوكالة فـــي الخارج، والذى أرسل مِنْ ناحيتة مذكرة رسمية، تم رفعها لمجلس الوزراء ضمن مقترحات مـــن الهيئة الوطنية للصحافة لإصلاح المؤسسات الصحفية، ومن بينها وكالة أخبار الشرق الأوسط، منوها بتشكيل لجنة بعضوية وزيرة التخطيط هالة السعيد ورئيس الهيئة الوطنية للصحافة كرم جبر لبحث تطوير المؤسسات الصحفية

المصدر : الوطن