حجز النطق بالحكم في «خلية التفجيرات» ليوم 29 نوفمبر
حجز النطق بالحكم في «خلية التفجيرات» ليوم 29 نوفمبر

 قررت المحكمة العسكرية المنعقدة اليوم الثلاثاء بمحافظة أسيوط، حجز النطق بالحكم على  40 متهمًا فـــى إحداث تفجيرات بمركز بنى مزار ليوم 29 نوفمبر الجاري  وفق محامى المتهمين.

 وذكـر الدفاع إن المحكمة استمعت اليوم إلى مرافعة الدفاع  عن المتهمين  فـــى القضية المتمم فيها 40 شخصا بينهم 17 متهما محبوسين على ذمة القضية.

 وفي غضون ذلك فقد كانت النيابة العسكرية  قد أحالت  40 متهما للقضاء العسكري فـــى القضية المعروفة إعلاميا "بقضية  خلية التفجيرات" فـــى محافظة المنيا والتي تعود وقائعها إلى صيف 2015.

وشمل القرار 40 متهما فـــي "تكوين خلية إرهابية  تقوم بتصنيع المتفجرات وتستهدف رجال الشرطة والجيش وتمتلك مصنعا  لهذا الغرض بمركز بنى مزار شمال  محافظة المنيا.

وورد فـــي أمر الإحالة، وفق المصدر، أن "المتهمين ينتمون إلى جماعة محظورة أسست على خلاف القانون، واشتركوا بينما بينهم  على تصنيع المواد  المتفجرة  لتخريب المنشآت العامة والشرطية ، واستهداف الكنائس  ورجال الجيش والشرطة بمركز بنى مزار التابعة لمحافظة المنيا فـــى صيف 2015".

وأَلْمَحَ المصدر أن ســـلطات  الأمـــن ألقت القبض على 15 متهما فـــى سَنَة 2015، فـــى فترات متفاوتة  مـــن أوضح 40 شخصا، وجهت لهم التهم المنسوبة إليهم  والواردة فـــى أمر الاحالة.

 وقالت  ســـلطات الأمـــن حينها إنها أستطاعــت مـــن ضبط مصنع على مساحة كبيرة فـــى منطقة صحراوية  يقوم بتصنيع المواد المتفجرة وتم ضبط  سيارتين تابعة للمتهمين وبها عدة براميل مـــن المتفجرات واسلحة وذخائر الى  جانب ضبط 50 شريحة محمول بحوزة 5 متهمين تم القبض عليهم حال مداهمة المكان.

المصدر : المصريون