بلاغان ضد "شفيق" أمام المحامي العام «النائب العام»
بلاغان ضد "شفيق" أمام المحامي العام «النائب العام»

قام المحامي محمد حامد سالم،  بتقديم بلاغ ضد "شفيق"، يتهمه بإثارة الرأي العام مـــن الخارج وبث بيانات تحريضية على قنوات معادية، والوقيعة أوضح شعب جمهورية مصر العربية والإماراتي، وذلك على خلفية البيان الذي بثته قناة الجزيرة.

 وذكـر البلاغ الذى حمل رقم 13934 لسنة 2017 عرائض النائب العام، إنه بتاريخ الأربعاء 29/11/2017 قام الفريق أحمد شفيق، بإلقاء بيان يصـرح فيه ترشحه لرئاسة الجمهورية وهذا حقه الدستوري والقانوني مـــن وجهة نظره، إلا أن المبلغ فوجئ ببث البيان على قناة الجزيرة المعادية، وهو رجل عسكري ســـابق يعلم خطورة بث بيانه على قنوات معادية وتخلى عمداً عن حرصه العسكري والسياسي، ولم يقف الأمر عند حد إعلان نيته بالترشح للرئاسة بل ذكــر كلمات وعبارات تحريضية ضد القيادة السياسية الحالية فـــي مرحلة حرجة تمر بها البلاد التي تواجه الإرهاب وتحديات عديدة تستهدف شعب جمهورية مصر العربية والدولة المصرية برمتها لإسقاطها والنيل منها .

وفي سياق متصل طالب سمير صبري المحامي فـــي بلاغ عاجل للنائب العام بلاغ ولنيابة أمن الدولة العليا طوارئ بإدراج "شفيق" علي قوائم ترقب الوصول والقبض علية فور عودته للأراضي المصرية وتقديمه محبوسا للمحاكمة الجنائية العاجلة لإذاعته بيان ترشحه للرئاسة مـــن خلال قناة الجزيرة الفضائية.

وذكـر: "الفريق أحمد شفيق قبل أن تستخدمه قناة الجزيرة الإرهابية الذراع الإعلامية لتنظيم جماعة الإخوان الإرهابية وقطر الممولة للإرهاب فـــى الهجوم على دولة عربية شقيقة، زاعما قيام دولة الإمارات بمنعه مـــن السفر عقب إعلانه الترشح لخوض الانتخابات الرئاسية فـــى مصر وتنظيم جولات مع الجاليات المصرية فـــى الخارج".

وتـابع: ولم يكن غريبا أن يهاجم أحمد شفيق، دولة الإمارات العربية المتحدة التى استضافته عدة سنوات وأكرمت وفادته بعدما خرج مـــن مصر خائفا مـــن حكم جماعة الإخوان الإرهابية، وفجأة يخرج بفيديو وبيان لوكالة رويترز البريطانية يتهم فيه الســـلطات الإماراتية بمنعه مـــن السفر.

وأَلْمَحَ فـــى بلاغه إلى أن الفريق أحمد شفيق أول مـــن تَحَاوَرَ مع خيرت الشاطر وسعد الكتاتنى وحسن مالك، قيادات الجماعة الإخوانية الإرهابية، وهو فـــى منصب رئيس الوزراء خلال مجريات 25 يناير، وفي غضون ذلك فقد كــــان حريصا كل الحرص على أجتمـع الصفقات مع الجماعة وتقديم فروض الولاء والطاعة لها حتى أخرجته مـــن البلاد غير آمن على مصيره ومصير أسرته، وليس غريبا عليه أن يلجأ للظهور على قناة الجزيرة القطرية، المتحدث الأول باسم الجماعات الإرهابية، الجزيرة التى أججت كل حركات الفوضى فـــى المنطقة العربية ومازالت وبثت مـــن ميدان رابعة العدوية مـــن معسكرات الإخوان الإرهابية لحظة بلحظة ولم تترك فرصة للإساءة إلى مصر إلا وانتهزتها، ولم تدع مناسبة يمكن أن تسيء لمصر والمصالح المصرية إلا وسارعت بالهجوم عليها وعندما.

وبين وأظهـــر أنه عندما يقرر أحمد شفيق الظهور بمظهر الضحية والارتماء فـــى أحضان بوق الإخوان والجماعات الإرهابية الأول فـــى المنطقة العربية، نعرف أن الترتيبات المعدة لعودته لمصر بعد غياب غير مبرر، تم إعدادها فـــى مطبخ تنظيم الإخوان الإرهابي المحظور، وما تلك العبارات الإنشائية التى يرددها شفيق حول عدم الْاِسْتِسْلَاَمُ مهما تعرض للمتاعب عن ترشحه للرئاسة إلا محاولات مكشوفة لاستعطاف المصريين وتقديم نفسه مـــن جديد إليهم على اعتبار أنه المنقذ بينما هو فـــى الحقيقة عبده مشتاق إلى السلطة بأى ثمن حتى لو كانت على أكتاف الجماعة الإرهابية ومن يدعمونها.

وأكد البلاغ أن بث قناة الجزيرة كلمة الفريق أحمد شفيق، يثبت التعاون الوثيق بينه والجماعة الإرهابية للتنسيق بينهما فـــى الانتخابات الرئاسية، ولاسيما أن الأيام السَّابِقَةُ رَأَئت استقالات بالمئات مـــن أعضاء حزب الحركة الوطنية وهو الحزب الذى يرأسه الفريق أحمد شفيق بسبب رفض أعضائه التعاون والاتصالات التى تجرى مع جماعة الإخوان الإرهابية.

وتـابع البلاغ أن الفريق أحمد شفيق ظل خارج البلاد فـــى فترة عصيبة تمر بها مصر، عاد ليعلن عزمه خوض انتخابات الرئاسة المقبلة فـــى كلمة لـــه أذاعتها وكالة رويترز، ومن بعدها قناة الجزيرة التى يستخدمها تميم وجماعة الإخوان الإرهابية فـــى بث الأكاذيب وقام بالنشر الفوضى فـــى دول المنطقة، دون أن يعترض الفريق فـــى بيان لـــه على إذاعة كلمته من خلال قناة معروف توجهها الإرهابي، يثبت وبما لا يدع مجالا للشك التعاون والتنسيق أوضح جماعة الإخوان الإرهابية ودعمها للفريق أحمد شفيق فـــى انتخابات الرئاسة الْقَادِمَـةُ.

واختتم البلاغ بقوله: وبظهور الفريق أحمد شفيق علي شاشة قناة معادية لمصر والتي تبث مـــن دولة ممولة للإرهاب ومحرضة علي قتل المصريين والقيام بأعمال تخريبية ضد الدولة المصرية لزعزعة الأمـــن والاستقرار ولترويع المواطنين الآمنين وبث الأخبار الكاذبة وإشاعة الفوضى والسعي الدءوب لإسقاط الدولة المصرية كلها جرائم ارتكبها الفريق أحمد شفيق وتوافرت فيها كافة الشرائط القانونية لمحاكمته لاقترافه جريمة الخيانة العظمي، وبذلك يلتمس المبلغ إصدار الأمر بالتحقيق بينما ورد بهذا البلاغ وإدراج المبلغ ضده على قوائم ترقب الوصول والقبض علية فور عودته للأراضي المصرية وإحالته للمحاكمة الجنائية العاجلة.

المصدر : المصريون