مشيرة خطاب تبنـي بجامعة بنى سويف لتقدمها العلمي على منحنــــي الوطن العربي ‎
مشيرة خطاب تبنـي بجامعة بنى سويف لتقدمها العلمي على منحنــــي الوطن العربي ‎

3 ديسمبر 2017 | 7:22 مساءً

كتب – محمد شعبان

نظمت كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية بجامعة بني سويف تحت رعاية الدكتور منصور حسن رئيس الجامعة بنى سويف “نموذج محاكاة وزارة الخارجية” بقاعة المؤتمرات فـــى دورته الثانية بحضور السفيرة مشيرة خطاب المرشحة السابقة لمنظمة اليونسكو والدكتور علي مسعود عميد الكلية، و السفراء محمد حجازى و عزت البحيرى وسط حضور لافت مـــن الطلاب.

أكد رئيس الجامعة أن نموذج المحاكاة يأتى فـــى إطـــار اهتمام الجامعة بتدريب الطلاب أثناء الدراسة، حيث يساعد الطلاب على إِتْمام المعرفة النظرية التي اكتسبوها خلال فترة الدراسة تطبيقا عمليا، مما يجعلهم يحصلون على فهم اكبر واوسع لتخصصاتهم بحيث يكونوا أكثر إبداعا واتقانا لها.

مـــن جانبه أكد الدكتور علي مسعود عميد الكلية علي الضيوف، والاستمرار فـــي الاستفادة القصوى مـــن كافة الإمكانيات التي قامت الكلية وتوفيرها للطلبة لإتمام تكوينهم العلمي والفكري الذي يؤهلهم لأن يصبحوا قادة المستقبل فـــي مجالات السياسة والاقتصاد.

بينما أشادت السفيرة مشيرة خطاب بجامعة بنى سويف لحصولها على المركز الاولى على مستوى الجامعات المصرية فـــى تصنيف “التايمز”، وأثنت ” خطاب ” على دور وزارة الخارجية كوسيط لمصر فـــى الخارج، وهناك الكثير مـــن الملفات السياسية الهامة التى تتناولها الوزارة في الوقت الحالي، متناولة ايضا اهمية ترشيحها لمنصب منظمة اليونسكو.

وأَبَانَ السفير محمد حجازى سفير مصر بألمانيا عن سعادته لوجوده للمرة الثانية بالنموذج حيث انه البوتقة التي تنصهر فيها كل السياسات وهي منصة كل مـــن يبحث عن المساعدة والتعاون التي تسعى إلى رفع علم مصر عاليا، وتتصدى الى العديد مـــن التحديات والصعوبات، وأوصى بضرورة تنظيم دورة تدريبية للالتحاق بالعمل فـــى الوزارة.

وأَلْمَحَ السفير عزت البحيرى رئيس جمعية الأمم المتحدة إلى أن الدبلوماسية المصرية موجودة منذ أزل الزمن منذ عصر اخناتون، و أن الوطن يعول كثيرا على الشباب، وقد دل بوجود تعاون مشترك أوضح جمعية الأمم المتحدة والكلية لتدريب 40 طالب.

2017-12-03

6كتب – محمد شعبان

نظمت كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية بجامعة بني سويف تحت رعاية الدكتور منصور حسن رئيس الجامعة بنى سويف “نموذج محاكاة وزارة الخارجية” بقاعة المؤتمرات فـــى دورته الثانية بحضور السفيرة مشيرة خطاب المرشحة السابقة لمنظمة اليونسكو والدكتور علي مسعود عميد الكلية، و السفراء محمد حجازى و عزت البحيرى وسط حضور لافت مـــن الطلاب.

أكد رئيس الجامعة أن نموذج المحاكاة يأتى فـــى إطـــار اهتمام الجامعة بتدريب الطلاب أثناء الدراسة، حيث يساعد الطلاب على إِتْمام المعرفة النظرية التي اكتسبوها خلال فترة الدراسة تطبيقا عمليا، مما يجعلهم يحصلون على فهم اكبر واوسع لتخصصاتهم بحيث يكونوا أكثر إبداعا واتقانا لها.

مـــن جانبه أكد الدكتور علي مسعود عميد الكلية علي الضيوف، والاستمرار فـــي الاستفادة القصوى مـــن كافة الإمكانيات التي قامت الكلية وتوفيرها للطلبة لإتمام تكوينهم العلمي والفكري الذي يؤهلهم لأن يصبحوا قادة المستقبل فـــي مجالات السياسة والاقتصاد.

بينما أشادت السفيرة مشيرة خطاب بجامعة بنى سويف لحصولها على المركز الاولى على مستوى الجامعات المصرية فـــى تصنيف “التايمز”، وأثنت ” خطاب ” على دور وزارة الخارجية كوسيط لمصر فـــى الخارج، وهناك الكثير مـــن الملفات السياسية الهامة التى تتناولها الوزارة في الوقت الحالي، متناولة ايضا اهمية ترشيحها لمنصب منظمة اليونسكو.

وأَبَانَ السفير محمد حجازى سفير مصر بألمانيا عن سعادته لوجوده للمرة الثانية بالنموذج حيث انه البوتقة التي تنصهر فيها كل السياسات وهي منصة كل مـــن يبحث عن المساعدة والتعاون التي تسعى إلى رفع علم مصر عاليا، وتتصدى الى العديد مـــن التحديات والصعوبات، وأوصى بضرورة تنظيم دورة تدريبية للالتحاق بالعمل فـــى الوزارة.

وأَلْمَحَ السفير عزت البحيرى رئيس جمعية الأمم المتحدة إلى أن الدبلوماسية المصرية موجودة منذ أزل الزمن منذ عصر اخناتون، و أن الوطن يعول كثيرا على الشباب، وقد دل بوجود تعاون مشترك أوضح جمعية الأمم المتحدة والكلية لتدريب 40 طالب.

المصدر : وكالة أنباء أونا