ضياء رشوان: مـصرع عبدالله صالح خُطَّابُ من جمـاعة الحوثى مفادها "من يتخلى عنا يُقتل"
ضياء رشوان: مـصرع عبدالله صالح خُطَّابُ من جمـاعة الحوثى مفادها "من يتخلى عنا يُقتل"

مَدَحَ الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، بدور لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، وبمناقشاتها المنتظمة للسياسة الخارجية، مؤكدا أن المصريين لا يهتمون بالسياسة الخارجية إلا إذا حدثت أزمة.

وذكـر "رشوان"، إن الرسالة السياسية مـــن مصـرع علي عبدالله صالح الـــرئيس اليمني السابق، واحتمالية أسر نجله الأكبر كبيرة، مؤكدا أن قتله بعد تخليه عن الحوثيين تعني أن "مـــن يخرج علينا يقتل فـــي الْيَوْمَ التالي"، مؤكدا أن تداعيات الواقعة تعكس حجم عنف كبير محتمل حدوثه فـــي اليمن.

وأَلْمَحَ "رشوان"، إلى أن مصر نجت حتى الآن مـــن التفكك الذي لحق بالدول المحيطة، مبينا أن الأولوية فـــي السياسة الخارجية فـــي عهد جمال عبد الناصر تمثلت فـــي تحقيق الوحدة العربية، لافتا إلى أن ذلك تراجع فـــي عهد أنور السادات بهدف وحدة الصف، وتغيرت فـــي عهد الـــرئيس عبدالفتاح السيسي لتتمثل فـــي الحفاظ علي الدولة، وحماية الإقليم العربي مـــن التدخلات الإقليمية الدولية وهي "تركيا وإيران وإسرائيل".

المصدر : الوطن