«البريد»: ربط حسابات العملاء ببطاقة الرقم القومى وبصمة العين واليد
«البريد»: ربط حسابات العملاء ببطاقة الرقم القومى وبصمة العين واليد

ذكــر عصام الصغير رئيس البريد، إن عدم توافر بيانات ومعلومات كافية عن المواطنين أصبحت مشكلة تؤرق جميع المسئولين فـــى مصر، وفى البريد المصرى كنا نواجه نفس المشكلة، حيث أن بيانات عملاء البريد وهم أكثر مـــن 24 مليون عميل تحتاج إلى تدقيق لذلك فقد سارعت الهيئة فـــى استخدام الطرق غير تقليدية لحل هذه المشكلة، وقامت الهيئة بإنشاء نظام إلكترونى كامل من اجل الحصول على بيانات العملاء بالاعتماد على ميكنة قراءة بطاقات الرقم القومى وبصمة اليد والعين وربطهم بأرقام حسابات العملاء المالية والخدمية، وتم عرض هذا النظام على الـــرئيس خلال تفقده جناح البريد المصرى.

جاء ذلك بعدما تفقد الـــرئيس عبد الفتاح السيسى، جناح الهيئة القومية للبريد فـــى معرض القاهرة الدولى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات “Cairo ICT 2017″، وفي غضون ذلك فقد كــــان فـــى استقباله عصام الصغير رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد، حيث قام بالترحيب به فـــى جناح البريد واستعرض أهم وأحدث ما توصل إليه البريد مـــن تطور فـــى منظومة الخدمات مع شرح للخدمات الجديدة التى تقدمها الهيئة.

وبين وأظهـــر عصام الصغير، أنه بمجرد وصول العميل على شباك الخدمة ومن خلال هذا النظام سيقوم الموظف بإدخال بطاقة الرقم القومى الخاصة بالعميل فـــى الماسح الضوئى الذى يقوم بقراءة بياناتها وحفظها، وبعد ذلك يتم الحصول على بصمة العين واليد، حيث يقوم النظام بربط بصمة اليد والعين مع بطاقة الرقم القومى للعميل، وبذلك نتمكن مـــن الحصول على بيانات العملاء بشكل موثق ويتم تحديثها بصورة أسرع، مشيرًا إلى أنه سوف يتم إِتْمام هذا النظام كمرحلة أولى على بعض المكاتب المعتمدة واللاجئين الذين يستفيدون مـــن مساعدات اليونيسيف مـــن خلال مراكز البريد وبذلك يكون البريد أول جهة فـــى مصر لديها قاعدة بيانات دقيقة للعملاء.

وجار إِتْمام النظام على المناطق ذات الكثافة العالية حتى نتمكن مـــن تدقيق بيانات عملاء البريد فـــى أسرع وقـــت، مشيرًا إلى أن عملاء البريد سيستفيدون مـــن سرعة وسهولة التعامل مع مراكز الخدمات البريدية حيث أنه بمجرد حفظ بيانات أى عميل على النظام سيتمكن مـــن التعامل فـــى جميع الخدمات التى يقدمها البريد المصرى سواء ببصمة العين أو بصمة اليد.

وقدم الصغير، عرضًا وافيًا لآخر التطورات التى وصلت اليها الهيئة باستخدام التكنولوجيا الحديثة، حيث قام الـــرئيس السيسى بتدشين الموقع الإلكترونى وتطبيق الهاتف المحمول Mobile App الذى تم إطلاقه لأول مرة خلال فعاليات المعرض ويستطيع العملاء مـــن خلاله إجراء كافة الخدمات والتحويلات المالية والاستعلام عن الحسابات ودفع الفواتير والشراء من خلال الأسواق الإلكترونية مـــن خلال البطاقة الملحقة بحساب العميل على الهاتف المحمول، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يستطيع العملاء مـــن خلال التطبيق تحديد اقرب مركز خدمة بريدية وحجز رقم على شباك الخدمة به قبل الوصول إليه هذا بالإضافة إلى إمكانية تتبع العملاء للبعائث ومعرفة أسعار الخدمات البريدية المختلفة ومن الممكن أيضًا الاستفادة مـــن هذه الخدمات من خلال الموقع الإلكترونى للبريد المصرى فـــى شكله الْحَديثُ بعد تطويره.

وقام الـــرئيس عبد الفتاح السيسى، بتدشين مشروع العنونة البريدية “Zip Code” حيث شاهد إِخْتِبَار حية للمشروع، لتكون انطلاقة واعدة للتطبيق الفعلى لهذا المشروع والذى يهدف إلى سهولة الوصول إلى العناوين بدلا مـــن استخدام الطريقة التقليدية الحالية مما سوف يكون لـــه الأثر الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ على تيسير أعمال الكثير مـــن الجهات الأخرى مثل شركات الشحن والتوصيل وفرق الانقاذ والإسعاف المطافئ، بالإضافة إلى دقة تحديد المواقع ويمكن الاستعلام عن الرمز البريدى مـــن خلال الموقع الإلكترونى أو إِتْمام الهاتف المحمول الخاص بالبريد.

وشاهد الـــرئيس السيسى، أول نموذج لفرع البريد المصرى الْحَديثُ الخاص بكبار العملاء، حيث سوف يتم تَدُشِّينَ أول فرع فـــى الرحاب والفرع الثانى سوف يكون بمنطقة الزمالك، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ سوف يتم إِفْتَتَحَ فروع فـــى مراكز التسوق التجارية ليكون انطلاقة جديدة للبريد المصرى نحو جذب شرائح جديدة مـــن العملاء.

واستمع الـــرئيس إلى مميزات بطاقة التسوق المدفوعة مسبقًا التى يقدمها البريد المصرى، والتى توفر امكانية الشراء من خلال الإنترنت فـــى جميع الأسواق فـــى مصر والعالم لتشجيع المواطنين على الشراء والتسوق من خلال الإنترنت.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تفقد الـــرئيس السيسى أسطول حافلات البريد الجديدة لنقل الأموال، والتى تتمتع بأعلى سبل الأمان حيث أنه يتم التحكم بها بالكامل عن طريق الأقمار الصناعية ومزودة بـ8 كاميرات مراقبة ويضم الأسطول 25 سيارة مصفحة، وبذلك يمتلك البريد المصرى أكبر أسطول نقل أموال فـــى المنطقة بهذه الإمكانيات العالية، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنه سوف يتم استغلال هذا الأسطول فـــى تقديم خدمات نقل الأموال إلى الجهات الأخرى.

ودشن الـــرئيس السيسى إطلاق أول سوق إلكترونى متكامل “Bareed Mall” ليكون منصة للتجارة الإلكترونية ومنفذ تجارى دولى من اجل تَدْعِيمُ المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، حيث أنه يمكن أصحاب هذه المشروعات مـــن حلول رقمية متطورة لخدمات التجارة الإلكترونية، وذلك عن طريق عرض منتجاتهم مـــن خلاله ليتمكنوا مـــن الوصول للعملاء داخل مصر وخارجها بكل سهولة كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يوفر البريد المصرى خدمات بريدية ولوجيستية بمستوى عالى مـــن الجودة لضمان أعلى مستوى مـــن الخدمة ينافس بها الأسواق الإلكترونية الخاصة.

وفى ختام زيارة الـــرئيس السيسى لجناح البريد فـــى المعرض مَدَحَ بالتطور الذى يشهده البريد المصرى فـــى الفترة النهائية، حيث أنه أحدث طفرة غير مسبوقة فـــى التسهيل على المواطنين تجعله مثلًا يحتذى به أوضح الهيئات الحكومية فـــى مصر، هذا وفي غضون ذلك فقد كانت إشادة الـــرئيس بمثابة دفعة قوية للبريد المصرى لرفع سقف طموحاته لتقديم المزيد مـــن التطور خلال الأعوام الْمُقْبِلَةُ.

 

 

المصدر : وكالة أنباء أونا