تقليص جذرى للعلاقات الدبلوماسية والعسكرية
تقليص جذرى للعلاقات الدبلوماسية والعسكرية

علق نائب الـــرئيس الأسبق محمد البرادعى، على رد الفعل العربى إزاء نقل السفارة الأمريكية إلى القدس العربية، قائلاً: "بدائل وخيارات لرد فعل عربى لقرار ترمب إذا ما صدقت النوايا أن فلسطين جزء مـــن الأمـــن القومى والكرامة العربية، أولاً تخفيض جذرى للمليارات العربية التى تتدفق الى أمريكا".

وتـابع فـــى تدوينة لـــه على حسابه الخاص بموقع التغريدات المصغرة بـ"Twitter تويتـر": "تقليص جذرى للعلاقات الدبلوماسية والعسكرية والاستخباراتية، أما اذا اقتصر رد الفعل على الشجب والإدانة فالصمت أكرم للجميع".

جدير بالذكر أن الـــرئيس الأمريكي #الـــرئيس الامريكي قد حسم قراره بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة، ضاربًا بكل الأعراف الدولية والسياسية وأيضًا العقائدية لدى المسلمين، وسوف يصدر ترامب هذا القرار فـــى خطابه اليوم. 



المصدر : المصريون