«جمعة الغضب» تتوعد «ترامب» والاحتلال الإسرائيلى
«جمعة الغضب» تتوعد «ترامب» والاحتلال الإسرائيلى

عمَّ الغضب والاضطراب أنحاء متفرقة مـــن العالم، أمس، بعد ساعات مـــن إعلان الـــرئيس الأمريكى #الـــرئيس الامريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وفي غضون ذلك الأمر فقد أَوْضَح العديد مـــن النقابات والأحزاب والقوى السياسية العربية الاحتشاد اليوم الجمعة فـــى الميادين وأمام السفارات والقنصليات الأمريكية للتنديد بالقرار، واندلعت مواجهات عنيفة أوضح قوات الاحتلال الإسرائيلى والمتظاهرين الفلسطينيين الغاضبين، تزامناً مع انطلاق إضراب شامل فـــى أحياء مدينة القدس الشرقية، وخرجت مسيرات احتجاجية فـــى أرجاء الضفة والقدس احتجاجاً على القرار. وأصيب 8 فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال فـــى مواجهات بمدن مختلفة فـــى الضفة الغربية، وأطلقت شـــرطة الاحتلال قنابل الغاز على متظاهرين فـــى بيت لحم، فأصابت عشرات المتظاهرين بالاختناق، بينما أُصيب 3 فلسطينيين فـــى مواجهات شرق خان يونس جنوب غزة. واعتقلت قوات الاحتلال 22 مواطناً جنوب نابلس ليصل إجمالى المعتقلين إلى 36 فلسطينياً.

وعزز جيش الاحتلال وجود قواته على حدود غزة، وأغلق باب العامود، أحد أشهر أبواب القدس القديمة، بينما دهست شاحنة، تحمل لوحات ترخيص إسرائيلية، عدداً كبيراً مـــن الفلسطينيين فـــى شوارع بيت جالا، قبل أن تلوذ بالفرار. وفى مصر قام المئات بحرق العلم الأمريكى أمام نقابة الصحفيين أمس، وفى الأردن، ندد مئات المتظاهرين أمام مبنى السفارة الأمريكية غرب عمان، باعتراف «ترامب» بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأحرقوا صوره وعلم الولايات المتحدة. ودعا رئيس المكتب السياسى لحركة حماس، إسماعيل هنية، إلى إطلاق انتفاضة جديدة رداً على قرار «ترامب». وذكـر «هنية»: «هذه السياسة الصهيونية المدعومة أمريكياً لا يمكن مواجهتها إلا بإطلاق انتفاضة متجددة».

إسرائيل تضرب المحتجين بالرصاص.. ومستوطن يدهس العشرات و«حماس» تعلن النفير.. وحرق العلم الأمريكى فـــى مصر والأردن وتركيا

وفى تركيا، رسم متظاهرون شعار «فلسطين حرة» على جدار القنصلية الأمريكية بإسطنبول، وفى أنقرة، تجمع مئات المتظاهرين أمام السفارة الأمريكية، بينما قالت «فرانس برس» إن مراسلها أكد مشاهدة «قناصة يعتلون مبنى القنصلية الأمريكية، بينما حذرت «الولايات المتحدة الأمريكيـه» مواطنيها، أمس، مـــن احتمالات وقوع اعتداءات إرهابية، وطلبت السفارة الأمريكية فـــى المغرب مـــن رعاياها توخى الحذر. وبينما صـرحت التشيك تأييدها لقرار «ترامب»، أكدت أستراليا أنها لن تنقل سفارتها إلى القدس، وذكـر وزير خارجية بلجيكا: «القرار الأمريكى مؤسف وقد يؤدى إلى العنف»، وذكـر الـــرئيس الفرنسى، إيمانويل ماكرون، إن باريس لا تشارك «ترامب» رؤيته. ووصف رئيس حزب العمال المعارض فـــى بريطانيا، جيرمى كوربن، اعتراف «ترامب» بالقدس عاصمة لإسرائيل، بأنه قرار طائش يهدد السلام.

المصدر : الوطن