رئيس "إفريقية النواب": الترويج بأن إثيوبيا دولة قوية "أكذوبة"
رئيس "إفريقية النواب": الترويج بأن إثيوبيا دولة قوية "أكذوبة"

ذكــر الدكتور سيد فليفل، رئيس لجنة الشؤون الإفريقية بمجلس النواب، إن هناك كذبة يتم ترويجها بـــأن إثيوبيا دولة قوية ولديها تنمية، رغم الحقيقة أنها أقل مـــن مصر فـــي معدل الأنْتِعاش ونصف منازل العاصمة ليس بها كهرباء أو صرف صحي ما عدا 5 كليومترات التي يسكن بها الدبلوماسيين.

وتـابع خلال الندوة التي نظمها معهد التدريب البرلماني بمجلس النواب، اليوم: "مـــن لم يتعلم مـــن جمال عبدالناصر إزاى يتعامل مش هيعرف يوصل لإفريقيا، نحن لدينا رصيد لعبدالناصر فـــي دولة مثل جنوب إفريقيا لكنه انخفض منذ عهد السادات بعد أجتمـع اتفاقية كامب ديفيد لإن إسرائيل كانت شريكًا للنظام العنصري فـــي التَّجَارِبُ الصّارُوخِيَّةُ فـــي جنوب إفريقيا".

وأكد "فليفل": "إن هناك معارضيين فـــي إثيوبيا يمكن استغلالهم للضغط على الحكومة الإثيوبية أحدهم تابع للأزهر والآخر للكنيسة، ونحن لم نعمل على ذلك حتى الآن، وأصبحنا مثل التلميذ الذي يقف أمام التاريخ دون أن يذاكر و يتعلم".

ولفت إلى انخفاض حجم انخراط الدولة المصرية فـــي المؤسسات الإفريقية، مضيفا: "الـــرئيس عبدالفتاح السيسي قام منذ توليه الحكم منذ 4 سنوات بـ27 زيارة خارجية منها 8 إلى إفريقيا، وهو عدد زيارات أكبر مما قام به الـــرئيس الأسبق "مبارك " لإفريقيا الذي كـــان يجبر الـــرئيس الليبي السابق معمر القذافي على نقل القمة الإفريقية إلى طرابلس حتى لا يسافر إلى الدول الإفريقية جنوب الصحراء".

وأضــاف "فليفل": "بعض المسؤولين المصريين رسميين وغير رسميين يسافرون إلى إفريقيا ولا يغادرون الفنادق خوفًا مـــن لدغات الناموس بينما يجلس الأروروبيون على الأرصفة فـــي شوارع السودان يتناولون الأطعمة المحلية".

واقترح أن تستغل مصر وجود 4 ملايين إثيوبي مصاب بفيروس c وتضع برنامجا لعلاجهم وشراء الأدوية وتصديرها إلى إثيوبيا وتدريب الأطبـــاء هناك وهو ما سيساعد فـــي الضغط على "أديس أبابا"، مبينا أن "التواجد فـــي دول الجوار المحيطة بإثيوبيا سيمثل ضغطًا مخيفًا لهم".

المصدر : الوطن