"المحافظين": أهالي إدكو في البحيرة يستقبلون 2018 بكارثة
"المحافظين": أهالي إدكو في البحيرة يستقبلون 2018 بكارثة

ذكــر المهندس محسن فوزي، نائب رئيس حزب المحافظين لشؤون الخدمات والتنمية المحلية، إن أهالي مدينة إدكو التابعة لمحافظة البحيرة، يستقبلون سَنَة 2018 بكارثة بكل المقاييس، مستكملا أن صدى التصريحات المتتالية مـــن قيادات المحليات فـــي جميع محافظات مصر تتواتر فـــي آذاننا على استعدادهم الكامل لسقوط الأمطار وتبعاتها، إلا أننا فوجئنا عصر اليوم كذب تلك التصريحات وتكشف أنهم لا يعملون ويكتفون فقط بالتصريحات.

وأضــاف: "نحن كحزب المحافظين نهدي لمحافظ البحيرة المهندسة نادية عبده الصور التي أرسلها شباب الحزب بمحافظة البحيرة للأمطار التي حولت المدينة إلى بحر جعل الحياة عليها مستحيلة فيها، ونقول لها نرجو رفع المعاناة عن شعب أهالي إدكو ومحاسبة المسؤولين عن هذه المسألة التى جعلت المدينة الآن شبه خالية ولا يستطيع المواطن فيها قضاء احتياجاته الضرورية.. أفيقوا يرحمكم الله". 

وبعث "فوزي" برسالة إلى وزير التنمية المحلية قائلا: "قم بواجبك فهذه هي بداية الأمطار ولا نريد أن نسمع مرة أخرى نكبة رأس غارب أو الإسكندرية وغيرها.. فأنتم وعدتوا الشعب أن هذا لن يحدث وها نحن نستقبل 2018 بكارثة إدكو".  

وأكد "فوزي"، أن شباب المحافظين بمحافظة البحيرة كـــان قد أرسل صورا توضح حجم الكارثة التى يعانى منها أهالى المدينة وأن الحزب في الوقت الحالي فـــى تواصل دائم مع هيئته البرلمانية لمسألة الوزير المختص عن هذه الكارثة.

وتسبب سقوط أمطار ظهر الأحد، فـــي غرق شوارع مدينة إدكو، وبدت الشوارع خالية مـــن المارة، وأصبح "الكزلك" هو وسيلة الانتقال الرسمية أوضح مـــن اضطرتهم الظروف للخروج مـــن المنزل.

وأعادت الأمطار إلى أذهان الأهالى ذكرى غرق المدينة قبل عامين والتى اضطر الأهالى فيها إلى استخدام مراكب الصيد للتنقل فـــى شوارع المدينة.

المصدر : الوطن