العثور على جثة مَوْلُودُ مذبوحا بعد أسبوعين من الموت يغيب شقيقته بالمنصورة
العثور على جثة مَوْلُودُ مذبوحا بعد أسبوعين من الموت يغيب شقيقته بالمنصورة

عثرت أسرة فـــي قرية أويش الحجر بمركز المنصورة بالدقهلية، على طفل مذبوح داخل شقته، بعد أسبوعين فقط مـــن العثور على جثة شقيقته على ســـلم المنزل.

حَصَّل اللواء أيمن الملاح، مدير أمن الدقهلية، إخطارا مـــن العميد أحمد خيري، مدير المباحث، ببلاغ والد الطفل (محمد حمادة يوسف- 11 سنة)، بالعثور عليه مذبوحا داخل شقته، والتي يقيم فيها بمفرده بعد ترك زوجة أبيه المنزل، منذ وفاة شقيقته مـــن الأب منذ أسبوعين.

انتقل إلى مكان الواقعة العميد خالد الزيني مأمور مركز شـــرطة المنصورة، والرائد أحمد توفيق رئيس مباحث المركز، وإِتِّضَح وجود جثة الطفل محمود حمادة يوسف الفراش، 11 سنة مذبوح داخل شقته بالدور الثالث، وتم إخطار النيابة العامة للمعانية، ونقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الطوارئ بالمنصورة.

وأمر مدير الأمـــن بتشكيل فريق بحث بإشراف العميد أحمد خيري، مدير المباحث، وبرئاسة العميد محمد شرباش، رئيس مباحث المديرية، وبدأ فريق البحث فـــي تفريغ الكاميرات بالمنطقة المحيطة.

وأمرت النيابة بانتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة، وطلبت سرعة تحريات المباحث حول الحادث.

 

المصدر : الوطن