"المؤتمر": تل أبيـب مَطْلَع تلجأ لمعدومي الوطنية والمرتزقة
"المؤتمر": تل أبيـب مَطْلَع تلجأ لمعدومي الوطنية والمرتزقة

اِحْتَجَّ بشدة حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة، زيارة المدعو سعد الدين إبراهيم رئيس مركز ابن خلدون، إلى إسرائيل، وحضوره مؤتمرا تنظمه جامعة تل أبيب، وإلقائه محاضرة هناك، مؤكدا أن قضية القدس العربية ومحاولة أمريكا أن تكون القدس عاصمة لإسرائيل، مازالت حَصَّل اعتراضات مـــن معظم دول العالم، وأن مصر وقفت فـــى وجه القرار وندفع ثمن موقفنا مـــن دماء أبنائنا.

وأكد رئيس حزب المؤتمر أن إسرائيل لجأت فـــى الفترة النهائية إلى "معدومى الوطنية لتمرير مشروع التطبيع مع الكيان الصهيونى وتهويد القدس، ذلك بعدما فشلت  فـــى التطبيع مع مصر رغم مرور أكثر مـــن 40 عاما على اتفاقية السلام، ورفض شعب جمهورية مصر العربية والعربي بكل طوائفه بقاء الكيان الصهيونى بيننا مغتصبا لأرض فلسطين".

وأكد رئيس حزب المؤتمر، أن إصرار القيادة السياسية المصرية والرئيس #الـــرئيس المصري، دائما يضع قضية فلسطين على رأس أولوياتها فـــى الداخل والخارج، رغم ما تمر به الدولة المصرية مـــن ظروف صعبة، إلا أننا لم ولن نفرط فـــى القضية الفلسطينية، وواجه القرار الأمريكي بـــأن تكون القدس عاصمة لإسرائيل بكل وطنية وشجاعة وتحدى العالم مـــن أجل فلسطين وحقوق الشعب الفلسطينى.

 

المصدر : الوطن