بطل حلوان لـ«المصريون»:«يتم تشويهي..وما فعلته كان لوجه الله»
بطل حلوان لـ«المصريون»:«يتم تشويهي..وما فعلته كان لوجه الله»

ذكــر صلاح الموجي، الذي ألقى القبض على إرهابي حلوان، إنه سبق اتهامه فـــي 4 قضايا جنائية منذ عدة سنوات وقضت المحكمة وقتها ببراءته مـــن جميع التهم المنسوبة إليه، مضيفًا: «أنا مش عارف ليه الناس عايزة تشوهني كل ما فعلته يوم هجوم حلوان الإهاربي كـــان لوجه الله».

وتـابع الموجي فـــي تصريحات لـ"المصريون" أن لديه 6 أشقاء منهم مَن يعمل طبيب علاج طبيعي، وآخر حاصل على دكتوراه فـــي التنمية البشرية، وثالث ضابط ســـابق بالقوات المسلحة، متسائلًا: «كيف يكون لهم شقيق مسجل خطر»، مشيرًا إلى أنه لم يتقدم مـــن الأساس بطلب إلى مديرية أمن القاهرة أو قسم شـــرطة حلوان بالحصول على ترخيص سلاح، مشيرًا إلى أنه عندما انقض على إرهابي حلوان لم يكن قصده مـــن وراء ذلك الشهرة أو إجراء مقابلات تليفزيونية، بل كـــان ذلك لوجه الله وخدمة وطنه.

واختتم حديثه، قائلاً: «حسبي الله ونعم الوكيل فـــي كل مـــن يريد تشويه صورتي أمام المصريين».

وقام بالنشر صلاح الموجي، صحيفة الحالة الجنائية الخاصة به على صفحته بموقع سوشيال ميديا "فيسـبوك"، قائلاً إنها صادرة باسمه بتاريخ 31 يوليو 2017، وموجهة إلى مرور القطامية، مدون فيها: «لا توجد أحكام جنائية مسجلة».

كـــان عدد مـــن المواقع الإخبارية ومواقع سوشيال ميديا، تداول أخبارًا تفيد اتهام يونس مصطفى الموجي الشهير بـ"صلاح الموجي"، فـــي 4 قضايا هي القضية 65 لسنة 1992 جنايات حلوان، قضية مخدرات، والقضية 1383 لسنة 1992 جنح حلوان، قضية مشاجرة ضرب، والقضية 3628 لسنة 1999 جنح حلوان، مشاجرة ضرب، والقضية 7199 لسنة 2007 جنح حلوان، قضية مخدرات.

المصدر : المصريون