تأجيل إعادة محاكمة «مرسى» وقيادات الإخوان فى اقتحام السجون
تأجيل إعادة محاكمة «مرسى» وقيادات الإخوان فى اقتحام السجون

3 يناير 2018 | 7:14 مساءً

قررت محكمة جنايات القاهرة فـــي جلستها المنعقدة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، تأجيل إعادة محاكمة الـــرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، فـــي قضية اقتحام السجون المصرية واقتحام الحدود الشرقية للبلاد والاعتداء على المنشآت الأمنية والشرطية وقتل ضباط شـــرطة إبان ثورة يناير 2011 ، بالاتفاق مع التنظيم الدولي لجماعة الإخوان وميليشيا حزب الله اللبنانية، وبمعاونة مـــن عناصر مسلحة مـــن قبل الحرس الثوري الإيراني، وذلك إلى جلسة 14 يناير الجاري.

وجاء قرار التأجيل لاستكمال الاستماع إلى أقوال الشهود ومناقشتهم.

قدم ممثل النيابة العامة فـــي مستهل الجلسة خريطة صادرة عن إدارة المساحة العسكرية، لمنطقتي رفح والعريش والحدود الشرقية مع قطاع غزة، وذلك تنفيذا لقرار المحكمة بهذا الشأن فـــي جلستها السابقة.

واستمعت المحكمة لشهادة اللواء محمد نجيب مدير أمن شمال سيناء الأسبق، والذي استعرض فـــي شهادته التفاصيل الجغرافية للحدود الشرقية وعمليات تأمينها، ولفت إلى بعض الوقائع الجنائية السابقة على مجريات القضية، موضحا أنه سبق عمليات اقتحام الحدود الشرقية، ضبط مجموعات مـــن المتسللين وفي غضون ذلك فقد كــــان بحوزتهم أسلحة نارية آلية وقنابل.

2018-01-03

قررت محكمة جنايات القاهرة فـــي جلستها المنعقدة، اليوم الأربعاء، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، تأجيل إعادة محاكمة الـــرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، فـــي قضية اقتحام السجون المصرية واقتحام الحدود الشرقية للبلاد والاعتداء على المنشآت الأمنية والشرطية وقتل ضباط شـــرطة إبان ثورة يناير 2011 ، بالاتفاق مع التنظيم الدولي لجماعة الإخوان وميليشيا حزب الله اللبنانية، وبمعاونة مـــن عناصر مسلحة مـــن قبل الحرس الثوري الإيراني، وذلك إلى جلسة 14 يناير الجاري.

وجاء قرار التأجيل لاستكمال الاستماع إلى أقوال الشهود ومناقشتهم.

قدم ممثل النيابة العامة فـــي مستهل الجلسة خريطة صادرة عن إدارة المساحة العسكرية، لمنطقتي رفح والعريش والحدود الشرقية مع قطاع غزة، وذلك تنفيذا لقرار المحكمة بهذا الشأن فـــي جلستها السابقة.

واستمعت المحكمة لشهادة اللواء محمد نجيب مدير أمن شمال سيناء الأسبق، والذي استعرض فـــي شهادته التفاصيل الجغرافية للحدود الشرقية وعمليات تأمينها، ولفت إلى بعض الوقائع الجنائية السابقة على مجريات القضية، موضحا أنه سبق عمليات اقتحام الحدود الشرقية، ضبط مجموعات مـــن المتسللين وفي غضون ذلك فقد كــــان بحوزتهم أسلحة نارية آلية وقنابل.

المصدر : وكالة أنباء أونا