250 ألف حالة طلاق بسبب «البلاي ستشين»
250 ألف حالة طلاق بسبب «البلاي ستشين»

بَيْنَ وَاِظْهَرْ تقرير حكومي صادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء عن أن مصر قد احتلت المرتبة الأولى عالميًا فـــي نسب الطلاق، وذلك وفقًا للتقرير.

 وبين وأظهـــر التقرير أن نسبة الطلاق زادات فـــي الخمسين سَنَةًا النهائية، مـــن 7% إلى 40%، ووصل عدد المطلقات إلى 4 ملايين مطلقة، بمعدل 250 حالة طلاق فـــي اليوم الواحد أي حدوث طلاق كل 4 دقائق فـــي مصر، مـــن أصل 14 مليون قضية طلاق تشهدها المحاكم المصرية سنويًا، من خلال مشاركة 28 مليون شخص أمام المحكمة، أي ما يعادل ربع سكان مصر.

 وحسب الإحصائية فإن نسبة كبيرة مـــن حالات الانفصال فـــي المنازل ترجع إلى الألعاب، وعلى رأسها «البلاي ستشين»، لتتحول مـــن وسيلة ترفيه إلى أداة لخراب البيوت.

ووفقًا للإحصائيات فإن انشغال الزوج فـــي لعب "البلاي ستيشن" تسبب فـــي وقوع 250 ألف حالة طلاق وخلع، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تسببت لعبة "كاندي كراش"، بانشغال الزوجة، ووقوع 17 ألف حالة طلاق وخلع.

 ويذكر أنه فـــي يوليو 2016، أظهرت إحصائية صادرة عن مكاتب تسوية المنازعات الأسرية بمحاكم الأسرة ، زِيَادَةُ عدد الطلبات التي تقدمت بها الزوجات لمكاتب التسوية وأبدين فيها رغبتهن فـــي الطلاق مـــن أزواجهن بسبب انشغالهم بالألعاب الحديثة وعلى رأسها «البلاي ستيشن» ليرتفع معدل الطلبات إلى 7 آلاف طلب.

وكشفت الإحصائية عن أن طلبات الطلاق التي تقدمت بها الزوجات كانت بسبب إفراط الأزواج فـــي استخدام أجـــهزة المحمول طوال اليوم، وفقدان التواصل معهن وعدم ملاطفتهن أو ا?هتمام باحتياجات المنزل وإهمال الأطفال بعد زواج دام لمدة تتراوح أوضح 3 أشهر و12 شهرًا كحد أدنى وحد أقصى يصل لـ7 سنوات.

 ونتيجة لإحصائية مركز البحوث الاجتماعية إِتِّضَح أن إفشاء أسرار المنزل وتدخل الأهل والأصدقاء فـــي تفاصيل الحياة الزوجية تسبب فـــي الانفصال والطلاق بنسبة 44.6%، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن نسبة الطلاق تزيد فـــي الأحياء الفقيرة، خاصة بعد ثورة الـ25 مـــن يناير، بسبب غلاء الأسعار، وأَلْمَحَ التقرير لزيادة الطلاق  فـــي المدينة عن الريف، لارتفاع سقف الحريات لدى المرأة فيها، وإعالتها لنفسها.

  كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن وسائل سوشيال ميديا وعلى رأسها موقع "فيسـبوك"، أسهمت بشكل كبير فـــي حالات الطلاق بنسبة تصل إلى 20% على الأقل وفقًا لبيانات مـــن محاكم الأسرة فـــي مصر.

المصدر : المصريون