انتحار مهندس بسبب إصابته بـ "السرطان"
انتحار مهندس بسبب إصابته بـ "السرطان"

استمعت نيابة العجوزة برئاسة المستشار أمجد المنوفي لأقوال زوجة المهندس الزراعي الذي انتحر قفزًا مـــن شرفة مستشفى الصفا والمروة بحالة اكتئاب.

أشارت الزوجة وتدعى بنى عبدالفتاح 47 سنة فـــي تحقيقات النيابة، إلى أن  زوجها يعاني مـــن أزمة نفسية بسبب إصابته بمرض السرطان ويأسه مـــن العلاج، وأنه أقدم على الانتحار أكثر مـــن مرة، وأنها لا تتهم أحدًا بالتسبب فـــي وفاته، مؤكدة عدم وجود شبهة جنائية وراء الواقعة.

وأضافت التحقيقات، أن مدير المستشفى الخاص أَبْلَغَ أن المريض تم إيداعه لتلقي العلاج منذ 5 أيام وفوجئوا بانتحاره، و«كنا نسمح لزوجته بمرافقته داخل #مقصورة العلاج بالطابق الثالث مـــن المستشفى».

وبمناظرة النيابة لجثة «أحمد.ف»، 48 سنة، إِتِّضَح إصابته بكسور عدة مناطق متفرقة مـــن الجسد، وانتهت النيابة إلى قرارها بالتصريح بدفن الجثمان.

المصدر : المصريون