مد الطوارئ لا يتعارض مع إجراءات انتخابات "الرئاسة"
مد الطوارئ لا يتعارض مع إجراءات انتخابات "الرئاسة"

 ذكــر اللواء أحمد  العوضى، عضو لجنة  الدفاع والأمن  القومى بمجلس النواب، إن  قرار مد حالة الطوارئ  ثلاثة شهور جاء متوافقًا مع مواد  القانون رقم 162 لسنة 1958 والدستور فـــى مادته رقم 154 لذلك ستتم الموافقة عليه  يوم الاثنين القادم داخل اللجنة  وقبل يوم بَرَزَ الفترة الجديدة  المحدد فـــى القرار الجمهوري  سيوافق عليه المجلس  فـــي جلسته العامة باليوم التالي لموافقة اللجنة. 

وتـابع العوضى فـــى تصريحات خاصة لـ « المصريون» أن  حالة الطوارئ لابد مـــن تفعيلها  نظرا للأوضاع  غير المستقرة أمنيًا التي تتعرض لها البلاد والعمليات الإرهابية، وهذا المد يتيح للشرطة والقوات المسلحة مـــن اتخاذ الإجراءات الأمنية الصائبة للقضاء على الحالة  المتوترة فـــى سيناء ولحماية المنشآت والمؤسسات الدينية والحيوية للدولة مـــن الإرهاب.

وأضــاف: "عضو لجنة الدفاع بـــأن قرار مد حالة الطوارئ لا يتعارض غضونًا مع بدء الإجراءات القانونية والدستورية  للانتخابات الرئاسية المصرية المزمع عقدها فـــي مارس القادم ولا يستدعى فرض حالة حظر تجوال داخل المحافظات فقط الحظر موجود وفى مدن معينة داخل محافظة سيناء".

وفي غضون ذلك فقد كــــان الـــرئيس #الـــرئيس المصري، أَبْرَزَ قرارًا جمهوريًا رقم 647 لسنة 2017 بمد حالة الطوارئ المعلنة بقرار رئيس الجمهورية رقم 510 لسنة 2017 المشار إليه فـــي جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر أخرى، تبدأ اعتبارًا مـــن الساعة الواحدة مـــن صباح السبت الموافق الثالث عشر مـــن يناير سَنَة 2018.

المصدر : المصريون