20 يناير.. الحكم فى طعن المتهمين بقتل اللواء نبيل فراج
20 يناير.. الحكم فى طعن المتهمين بقتل اللواء نبيل فراج

6 يناير 2018 | 2:47 مساءً

حجزت محكمة النقض الطعن المقدم مـــن 12 متهما علي الحكم الصادر ضدهم مـــن محكمة جنايات الجيزة للمرة الثانية باجماع الاراء بعد موافقة فضيلة المفتي بالاعدام شنقا على 7 متهمين وبالسجن المشدد لمدة 10 سنوات علي 5 آخرين لاتهامهم بمقتل اللواء نبيل فراج مساعد مدير أمن الجيزة الأسبق يوم 19 سبتمبر 2013 بكرداسة عمدًا مع سبق الإصرار والترصد بمنطقة كرداسة أثناء اقتحام قوات الأمـــن لمعاقل الجماعات الأرهابية بالمنطقة عقب فض اعتصامي ميدان رابعة العدوية والنهضة لجلسة 20 يناير الحالي للنطق بالحكم.

صدر القرار برئاسة المستشار وجية اديب وعضوية المستشارين حمدى مصطفي ومحمود خضر وبدر خليفة والاسمر نظير وخالد الوصيفي وجلال شحاتة وبسكرتارية رمضان عوف ونجيب لبيب ومحمد الشيمي.

كانت النيابة قد احالت المتهمين للمحاكمة الجنائية ووجهت لهم تهم “ارتكاب جرائم قتل ضابط والشروع فـــى قتل ضباط وأفراد الشرطة وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والمفرقعات والمتفجرات وصنعها ومقاومة الســـلطات وحيازة أجـــهزة الاتصالات بدون تصريح لاستخدامها فـــى المساس بالأمن القومى للبلاد “.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ وجهت النيابة لهم تهم اخرى وهى “إنشاء وإدارة جماعة أسست على خلاف القانون بغرض تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة مـــن ممارسة عملها والاعتداء على حرية الأشخاص والإَضرار بالوحدة الوطنية و تدعو لتكفير الحاكم وإباحة الخروج عليه وتغير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على القوات”.

عاجل 2018-01-06

2018_1_6_13_50_49_815حجزت محكمة النقض الطعن المقدم مـــن 12 متهما علي الحكم الصادر ضدهم مـــن محكمة جنايات الجيزة للمرة الثانية باجماع الاراء بعد موافقة فضيلة المفتي بالاعدام شنقا على 7 متهمين وبالسجن المشدد لمدة 10 سنوات علي 5 آخرين لاتهامهم بمقتل اللواء نبيل فراج مساعد مدير أمن الجيزة الأسبق يوم 19 سبتمبر 2013 بكرداسة عمدًا مع سبق الإصرار والترصد بمنطقة كرداسة أثناء اقتحام قوات الأمـــن لمعاقل الجماعات الأرهابية بالمنطقة عقب فض اعتصامي ميدان رابعة العدوية والنهضة لجلسة 20 يناير الحالي للنطق بالحكم.

صدر القرار برئاسة المستشار وجية اديب وعضوية المستشارين حمدى مصطفي ومحمود خضر وبدر خليفة والاسمر نظير وخالد الوصيفي وجلال شحاتة وبسكرتارية رمضان عوف ونجيب لبيب ومحمد الشيمي.

كانت النيابة قد احالت المتهمين للمحاكمة الجنائية ووجهت لهم تهم “ارتكاب جرائم قتل ضابط والشروع فـــى قتل ضباط وأفراد الشرطة وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والمفرقعات والمتفجرات وصنعها ومقاومة الســـلطات وحيازة أجـــهزة الاتصالات بدون تصريح لاستخدامها فـــى المساس بالأمن القومى للبلاد “.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ وجهت النيابة لهم تهم اخرى وهى “إنشاء وإدارة جماعة أسست على خلاف القانون بغرض تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة مـــن ممارسة عملها والاعتداء على حرية الأشخاص والإَضرار بالوحدة الوطنية و تدعو لتكفير الحاكم وإباحة الخروج عليه وتغير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على القوات”.

المصدر : وكالة أنباء أونا