«السيسي» يوجه رسالتين من داخل كاتدرائية العاصمة الجديدة
«السيسي» يوجه رسالتين من داخل كاتدرائية العاصمة الجديدة

شارك الـــرئيس #الـــرئيس المصري، مساء السبت، فـــي تَدُشِّينَ مبنى الكاتدرائية الجديدة، بالعاصمة الإدارية فـــي التجمع الخامس.

وذكـر "السيسي"، خلال كلمة ألقاها مـــن داخل الكاتدرائية، إنه يريد أن يوجه رسالتين مـــن خلال هذه المناسبة.

وأضاف ، أن الرسالة الأولى هي "رسالة سلام للعالم، موضحًا: "أحب أوجه رسالة سلام ومحبة للعالم كله.. نقدم نموذج للمحبة والسلام بينما بيننا.. وستخرج هذه المحبة مـــن مصر للعالم كله".

وأضــاف: "عمر الشر وعمر الخراب والتدمير والقتل يمكن يهزم الخير والإيمان والمحبة والسلام".

وتـابع: "الفرحة الموجودة هنا تساوي كام؟.. ليه احنا مش شايفين الخير والسعادة.. ليه شايفين الأذى بس؟.

أما الرسالة الثانية، فقال "السيسي" هي: " أنه فـــي زحمة هذا الألم..  عاوز أقول إنه محدش هيقدر يؤذينا.. اللي عايز يؤذينا يفرق بينا ونقتل بعضنا البعض وده مش هيحصل".

وذكـر: "أنا سعيد لأني موجود هنا.. ويارب يقدرنا احنا ندخّل الفرحة على كل الناس فـــي مصر.. وأنا بشكركم على حفاوة الاستقبال.. انتم مننا واحنا كلنا واحد.. ومحدش هيقدر يقسمنا". 

المصدر : المصريون