تأجيل إعادة محاكمة مرسي واخرين في قضية التخابر لـ 17 يناير
تأجيل إعادة محاكمة مرسي واخرين في قضية التخابر لـ 17 يناير

8 يناير 2018 | 1:59 مساءً

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار عصام أبو العلا، والمنعقدة بمهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الثنين، تأجيل إعادة محاكمة الـــرئيس المعزول محمد مرسى و23 متهما مـــن قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، يترأسهم المرشد العام للجماعة محمد بديع، فـــى قضية اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمـــن القومى، والتنسيق مع تنظيمات العنف المسلح داخل مصر وخارجها بقصد الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، والمعروفة بالتخابر مع حماس، لـ 17 يناير من أجل حضور المتهم الثالث محمد مرسى العياط.

وفي غضون ذلك فقد كانت النيابة العامة قد أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة فـــي القضية، أن التنظيم الدولي الإخوان قام بتنفيذ أعمال عنف إرهابية داخل مصر، بغية إشاعة الفوضى العارمة بها، وأعد مخططا إرهابيا كـــان مـــن ضمن بنوده تحالف قيادات جماعة الإخوان بمصر مع بعض المنظمات الأجنبية، وهي حركة المقاومة الإسلامية “حماس” الذراع العسكري للتنظيم الدولي للإخوان، وميليشيا حزب الله اللبناني وثيق الصلة بالحرس الثوري الإيراني، وتنظيمات أخرى داخل وخارج البلاد، تعتنق الأفكار التكفيرية المتطرفة، وتقوم بتهريب السلاح مـــن جهة الحدود الغربية من خلال الدروب الصحراوية.

2018-01-08

قررت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار عصام أبو العلا، والمنعقدة بمهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الثنين، تأجيل إعادة محاكمة الـــرئيس المعزول محمد مرسى و23 متهما مـــن قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، يترأسهم المرشد العام للجماعة محمد بديع، فـــى قضية اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمـــن القومى، والتنسيق مع تنظيمات العنف المسلح داخل مصر وخارجها بقصد الإعداد لعمليات إرهابية داخل الأراضي المصرية، والمعروفة بالتخابر مع حماس، لـ 17 يناير من أجل حضور المتهم الثالث محمد مرسى العياط.

وفي غضون ذلك فقد كانت النيابة العامة قد أسندت إلى المتهمين تهم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، بغية ارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها، وتمويل الإرهاب، والتدريب العسكري لتحقيق أغراض التنظيم الدولي للإخوان، وارتكاب أفعال تؤدي إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها.

وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة فـــي القضية، أن التنظيم الدولي الإخوان قام بتنفيذ أعمال عنف إرهابية داخل مصر، بغية إشاعة الفوضى العارمة بها، وأعد مخططا إرهابيا كـــان مـــن ضمن بنوده تحالف قيادات جماعة الإخوان بمصر مع بعض المنظمات الأجنبية، وهي حركة المقاومة الإسلامية “حماس” الذراع العسكري للتنظيم الدولي للإخوان، وميليشيا حزب الله اللبناني وثيق الصلة بالحرس الثوري الإيراني، وتنظيمات أخرى داخل وخارج البلاد، تعتنق الأفكار التكفيرية المتطرفة، وتقوم بتهريب السلاح مـــن جهة الحدود الغربية من خلال الدروب الصحراوية.

المصدر : وكالة أنباء أونا