«الفريق الرئاسى» تقاطع انتخابات 2018
«الفريق الرئاسى» تقاطع انتخابات 2018

صـرحت مبادرة "الفريق الرئاسى"، التى يترأسها عصام حجي، العالم المصري ومستشار الـــرئيس السابق عدلي منصور، الثلاثاء، مقاطعة رئاسيات 2018، معتبرة أن تلك الانتخابات لم تعد فرصة للتغيير السلمى.

وقالت المبادرة، فـــى بيان لها، "قررت مبادرة الفريق الرئاسي بإجماع كل أعضائها مقاطعة الانتخابات الرئاسية"، مضيفة: "الانتخابات الرئاسية فـــي شكلها الحالي لم تعد الفرصة المرتقبة للتغيير السلمي والحضاري".

ومن أوضح الأسباب أيضًا وفق بيان المبادرة، "عدم استجابة الجهات القائمة على هذه الانتخابات بتقديم أي رد على المطالب المتكررة منذ أكثر مـــن سَنَة للقوى المدنية السلمية بضمان حد أدنى لنزاهة هذه الانتخابات، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ وردت فـــي إعلان المبادرة فـــي مايو (أيار) 2017".

وفي مايو 2017، حددت مبادرة حجي 12 ضمانة لخوض الانتخابات الرئاسية المقررة منها إلغاء حالة الطوارئ.

وشغل حجي منصب المستشار العلمي لمنصور، فـــي سبتمبر/أيلول سَنَة 2013، قبل إعلان الرئاسة قبول استقالته فـــي يونيو 2014 مع وصول السيسي للحكم.

ومن أَفْضُلُ أسماء الحملة الإعلامية جميلة إسماعيل، وخبيرة التنمية البشرية هالة البناي، وأحمد قناوي (محام يساري)، وياسر الهواري (ناشط سياسي)، وأحمد سالم (أكاديمي مصري).

ويأتي ذلك بعد تراجع الفريق المتقاعد بالجيش، أحمد شفيق، الأحد، عن خوض الانتخابات وسط تقارير إعلامية دولية تشير إلى تعرضه لضغوط، نفاها شفيق فـــي محادثة تليفونية لإحدى الفضائيات المصرية.

ولم يحسم الـــرئيس الحالي #الـــرئيس المصري بعد موقفه مـــن الترشح لولاية ثانية وأخيرة لمدة 4 سنوات، لكن مراقبين يعتبرون أن ترشحه شبه محسوم. 

المصدر : المصريون