الداخلية تكثف حملاتها لضبط الأسواق ومواجهة الممارسات الاحتكارية
الداخلية تكثف حملاتها لضبط الأسواق ومواجهة الممارسات الاحتكارية

كلف وزير الداخلية مجدى عبدالغفار كل الأجهزة المعنية بالوزارة بتوجيه حملات فورية ومكثفة لضبط الأسواق والمواجهة الحاسمة لجميع صور التلاعب والممارسات الاحتكارية للسلع فـــى الأسواق.

وأكد عبدالغفار خلال اجتماعه أمس، مع مساعدى الوزير لقطاعات "الأمـــن الاقتصادي الإعلام والعلاقات والأمن الوطني والأمن العام و التفتيش والرقابة والحراسات والتأمين" ومديري إدارات التموين والتجارة والتهرب الضريبي، ضرورة تكثيف الجهود من أجل مواجهة العابثين والمتلاعبين بأقوات الشعب بكل حاسم والتصدي بقوة لمحاولات إغراق الأسواق بسلع مهربة تستنزف موارد الدولة مـــن العملة الصعبة وتفعيل الجهود المبذولة مـــن جانب الإدارة العامة لمكافحة التهرب الضريبى فـــى هذا المجال، واتخاذ الإجراءات القانونية والضريبية بالتنسيق مع الأجهزة المختصة للقضاء على الممارسات التى تضر بالاقتصاد القومى.

وطالب عبد الغفّار بضرورة الاحتفاظ بمعدلات الأداء المرتفعة لرجال الشرطة فـــى تنفيذ الخطط الأمنية التى وضعتها أجـــهزة الأمـــن العام من أجل مواجهة الجريمة بكافة أشكالها لتحقيق أمن المواطنين، مؤكدا ضرورة بعد رجال الأمـــن عن أنماط الأداء المرفوضة والعمل على الإستحواذ على ثقة المواطنين بما يسهم فـــى تفعيل الأداء الأمنى، مشيرا إلى أهمية الإرتقاء بمستوى الخدمات التى تقوم بها كافة القطاعات الخدمية للمواطنين وضمان حصولهم على الخدمة فـــى سهولة ويسر.

وكلف الوزير بتشكيل مجموعات عمل متخصصه تضم كافة الأجهزة الأمنية المعنية بجميع مديريات الأمـــن لتحقيق الرقابة على الأسواق وانضباط جميع القطاعات التموينية والتجارية ومكافحة كافة صور الغش والتدليس والحيلولة دون احتكار السلع المدعومة وتخزينها وإعادة بيعها بأسعار مُبالغ فيها، وذلك لضمان وصول تلك السلع بالأسعار المقررة للمواطنين.

ووجه عبدالغفار، بتخفيف العبء عن كاهل المواطنين مـــن خلال توفير السلع الأساسية بأسعار مناسبة من خلال منظومة "أمان" للمواد الغذائية التى توفر المواد والسلع الغذائية للمواطنين بأسعار مناسبة من خلال 700 منفذ ثابت ومتحرك تنتشر فـــي كل محافظات الجمهورية، لافتا إلى ضرورة وصول منافذ "أمان" إلى الأماكن الأكثر احتياجا والقرى الفقيرة ومواقف العشوائيات.

المصدر : المصريون