أحمد السيد يدخل السباق الانتخابي بنقابة المهندسين
أحمد السيد يدخل السباق الانتخابي بنقابة المهندسين

صـرح المهندس أحمد السيد عضو المجلس الأعلى لنقابة المهندسين الحالي، والمرشح الحالي لمجلس شعبة كهرباء بالنقابة العامة أنه يعمل على استكمال الانتفاضة الهندسية التي بدأت فـــي رفع الحراسة القضائية عن النقابة فـــي أغسطس مـــن سَنَة 2011 ومن بعدها سحب الثقة مـــن مجلس نقابة المهندسين السابق المصبوغ بصبغته الإخوانية وهي الفترة التي قد شارك فيها السيد بدور بارز فـــي توحيد صفوف المهندسين على مدى سنتين كاملتين مـــن خلال وجوده متحدثا رسميا لحملة سحب الثقة وكذلك رصده لكل مخالفات المجلس السابق ونشرها وتوصيليها موثقة لكل المهندسين.

وتـابع فـــي بيان لـــه: "لا وقـــت للخلاف حول النقابة وملفات المهندسين ولا بد مـــن إبعاد كل الشخصيات التي أساءت بقصد أو بدون قصد للنقابة الفترات السَّابِقَةُ وأنه وجب العمل فـــي إتجاه سياسة تجديد الدماء والمزج بالكوادر المهنية المؤهلة"، مؤكدا توقعه بوجود منافسة كبيرة جدا هذه المرة أوضح القوائم المرشحة المتنافسة والمتوقع وصولها لأربعة أو خمسة قوائم على الأقل مـــن بينهم مرشحون كثر جدا مـــن شباب المهندسين المؤهل وذلك بسبب عمليات التوعية النقابية الكبيرة للمهندسين والتي قد تم انتهاجها مؤخرا.

وأَلْمَحَ إلى أن الفترة الحالية بالفعل تحتاج لتكاتف الجميع ونزول المهندسين بكثافة من أجل حضور الانتخابات والاختيار بإرادتهم وكذا حضور الجمعيات العمومية ومحاسبة ومراقبة المجالس المنتخبة، مختتما حديثه باحترامه الشخصي لكل المرشحين، مؤكدا أن شعاره الانتخابي هذه المرة نقابة المهندسين فوق الجميع  وفي غضون ذلك الأمر فقد أَوْضَح اللجنة الانتخابية لنقابة المهندسين عن موعد إجراء الإنتخابات المقبلة يوم 23 فبراير القادم على مقاعد رؤساء ومجالس النقابات الفرعية بالمحافظات ومجالس الشعب بالنقابة العامة وكذلك يوم 2 مارس لانتخابات النقيب العام والأعضاء المكملين.

المصدر : الوطن