حملة "عنان": لاتفقدوا الأمل
حملة "عنان": لاتفقدوا الأمل

كتـب حساب حملة الفريق سامي عنان، رئيس حرب القوات المسلحة الأسبق، لانتخابات الرئاسة، من خلال "فيسـبوك"، رسالة جديدة اليوم الخميس، موجهة بينما يبدو لمؤيديه.

وكُتب على الحساب الذي يحمل اسم" سامي عنان رئيسًا لمصر 2018"، ويتابعه أكثر مـــن 130 ألف شخص جملة،: "لا تفقدوا الأمل".

ويشار إلى أنه لم يتسن لـ "المصريون"، التأكد مما هو منسوب إلى المرشح الرئاسي المستبعد.

وفي غضون ذلك فقد كــــان "عنان" قد تم توقيفه مـــن قبل القوات المسلحة، فـــي 23 يناير الماضي، بعد أيام مـــن إعلان نيته خوض الانتخابات الرئاسية الْقَادِمَـةُ.

وأصدرت القيادة العامة للجيش، حينها بيانًا أكدت فيه أن بيان عنان للترشح تضمن "يمثل تحريضًا صريحًا ضد القوات المسلحة بغرض إحداث الوقيعة بينها وبين شعب جمهورية مصر العربية"ن كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ اتهمته بارتكاب "جريمة التزوير فـــي المحررات الرسمية وبما يفيد إنهاء خدمته فـــي القوات المسلحة على غير الحقيقة الأمر الذي دَفَعَ إلى إدراجه فـــي قاعدة بيانات الناخبين دون وجه حق".

وتـابع البيان "إعلاء لمبدأ سيادة القانون باعتباره أساس الحكم فـــي الدولة فانه يتعين اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال ما ورد مـــن مخالفات وجرائم تستدعي مثوله أمام جهات التحقيق المختصة".

المصدر : المصريون