إزاحة الستار مفاجأة صادمة بشأن "أسانسيرات" جامعة بنها
إزاحة الستار مفاجأة صادمة بشأن "أسانسيرات" جامعة بنها

قامت نيابة قسم بنها ثانٍ بتسلم التقرير الفنى للجنة المشكلة مـــن مستشفى جامعة بنها بمعرفة الدكتور سيد القاضى، رئيس جامعة بنها، لفحص جميع مصاعد المستشفى الجامعى على خلفية سقوط أحد المصاعد مـــن الطابق السابع بمبنى الجراحة، ما دَفَعَ لمصرع 7 أشخاص وإصابة آخر.

وبين وأظهـــر التقرير عن وجود 18 مصعداً بالمستشفى، منها 5 لا تصلح للعمل نهائياً، ورغم ذلك يتم تشغيلها ويركبها مواطنون مـــن زوار المستشفى، ما يعرضهم للخطر، وأوصى التقرير بوقفها فوراً عن العمل وغلقها لحين الإصلاح، مشيراً إلى أنها 4 مصاعد بمبنى الجراحة ومصعد سكن الأطبـــاء.

وأَلْمَحَ إلى أنها تحتاج إلى مراجعة فنية واختبارات للماكينات وأحبال الشد والكبائن مـــن أجل سلامة المواطنين فـــى حالة إعادة تشغيلها بعد استيفائها للمواصفات الفنية اللازمة لضمان سلامة التشغيل، حسبما أوردت صحيفة "المصري اليوم".

واستعجلت النيابة تحريات مباحث قسم بنها حول ظروف الواقعة، وتقرير اللجنة الفنية الثلاثية التى تضم أعضاء مـــن كلية هندسة بنها ومجلس المدينة ممثلا عن المحافظة والرقابة الإدارية لفحص مصعد المستشفى المتسبب فـــى الحادث.

يأتى ذلك فـــى الوقت الذى تراجعت فيه جامعة بنها عن غلق أقسام الاستقبال بالمستشفى الجامعى بعد أقل مـــن 48 ساعة مـــن اتخاذ مجلس إدارة المستشفى قراراً بغلقه على خلفية مصرع 7 وإصابة آخرين فـــى حادث سقوط أسانسير بالمستشفى مـــن الدور السابع قبل أيام، بعد موجة اعتراض مـــن غلقه.

وأصدر الدكتور السيد القاضى، قرارا بإلغاء الأمر الإدارى الصادر مـــن الدكتور يسرى السعيد، مدير سَنَة المستشفيات الجامعية السابق، الخاص بغلق استقبال المستشفى الجامعى ببنها.

وقرر رئيس الجامعة إِفْتَتَحَ الاستقبال واستمرار العمل به لتقديم الخدمات الطبية للمرضى، وتم بدء العمل به فعليًا واستقبال عشرات المرضى منذ مساء أمس الأول.

وأوصت اللجنة الفنية التى شكلها رئيس الجامعة عقب الحادث، برئاسة الدكتور جمال إسماعيل، نائب رئيس الجامعة لخدمة المجتمع، بوقف 5 مصاعد عن العمل مـــن إجمالى 18 مصعداً فـــى المستشفيات الجامعية، وهى 4 مصاعد بمبنى الجراحة ومصعد سكن الأطبـــاء، لا حتياج هذه المصاعد إلى مراجعة فنية واختبارات للماكينات وأحبال الشد والكبائن مـــن أجل سلامة المواطنين فـــى حال إعادة تشغيلها بعد استيفائها للمواصفات الفنية اللازمة لضمان سلامة التشغيل.

وعقد رئيس جامعة بنها اجتماعاً، أمس الأول، بعميد ووكلاء وعدد مـــن أساتذة كلية الطب، استعرض خلاله الأوضاع المتعلقه بمستشفيات الجامعة، بحضور الدكتور جمال إسماعيل والدكتور حمدى الطباخ، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية.

وذكـر القاضى إنه منذ اول يَوْمَ لتوليه المسؤولية فـــى سبتمبر 2016، كـــان يضع نصب عينيه المستشفيات الجامعية لما تقدمه مـــن خدمات للمواطنين، مشيرا إلى أنه لم يتوقف يوماً واحداً عن متابعة العمل بها وتوفير الموارد المالية اللازمة بقدر الإمكان.

وزار القاضى عددا مـــن أقسام المستشفى عقب الاجتماع، وقرر تجهيز غرفتين للجراحة وغرف الأفاقة وغرف إقامة المرضى كبديل مؤقت لغرف العمليات الجراحية فـــى قسم الجراحة والتى لا تعمل لتوقف المصاعد عن العمل فـــى مبنى الجراحة لفحصها فنياً قبل إعادة تشغيلها.

وذكـر رئيس الجامعة إن الغرفتين الجديدتين وملحقاتهما سوف يتم الانتهاء مـــن تجهيزهما فـــى أسرع وقـــت، مشيرا إلى أنه تم بدء العمل بهما حتى تتمكن المستشفيات مـــن استقبال الحالات الطارئة والتى تحتاج إلى إجراء جراحات فورية.

فـــى سياق متصل، قررت نيابة قسم ثان بنها إخلاء سبيل كل مـــن الدكتور يسرى السعيد، ومحمود مهدى، المدير الإدارى للمستشفى الجامعى ومحمد السيد، قَائِد التراخيص بمجلس مدينة بنها، بكفالة 10 آلاف جنيه فـــى واقعة سقوط مصعد المستشفى، وكذلك إخلاء سبيل مديرة الإدارة الهندسية بالمستشفى عزة مرسى وطارق حسنين، مشرف المصاعد بدون كفالة.

ووجهت النيابة، برئاسة حمدى السيد، مدير النيابة للمسؤولين المشار إليهم تهمتى الإهمال والتقصير، الأمر الذى تسبب فـــى إزهاق أرواح 7 مواطنين أبرياء.

كانت وزارة المالية وافقت على طلب الدكتور السيد يوسف القاضى، بتوفير التمويل اللازم لسد النقص فـــى الموارد المالية للمستشفى الجامعى وما يتطلبه مـــن توفير الأدوية والمستلزمات الطبية حتى يتمكن مـــن تقديم الخدمة الصحية للمواطنين المترددين عليه، وذكـر الدكتور السيد القاضى إن الوزارة وفرت تمويلا إضافيا يبلغ 17.6 مليون جنيه.

المصدر : المصريون