الحراس تحت خط النار فى الأهلي!!
الحراس تحت خط النار فى الأهلي!!

مع كل خسارة لفريق الكرة بالنادى الأهلى، تشتعل الحرب على مركز حراسة المرمى بالنادى الأهلى، رغم المجهود الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ الذى يبذله طارق سليمان مع الثلاثى شريف إكرامى وأحمد عادل ومحمد الشناوى، وبعد خسارة الأهلى للقب الإفريقى أمام الوداد، عاد الجديـد مـــن جديد عن مركز حراسة المرمى بالنادى الأهلى، حيث يبحث الأهلى عن مواصفات خاصة فـــى الحارس الْحَديثُ نرصدها مـــن خلال السطور التاليه....... 

أولا..أن يكون الحارس الْحَديثُ الذى سوف يتم التعاقد معه، لديه الرغبة والقتال على المشاركة فـــى المباريات، وألا يكون فريسة للإستسلام المبكر لأى ضغوط يتعرض لها، وهى أهم السمات الشخصية التى يبحث عنها مسئولو القلعه الحمراء فـــى الحارس الْحَديثُ.

ثانيا..أن يكون لديه مـــن الخبرة ما يجعله قادرا على التواجد والمشاركة فـــى المباريات الرسمية، فحراسة المرمى بالنادى الأهلى دائما ما يتكون مـــصدر إنتقاد لاذع، خاصة أن هذا المركز شارك فيه حراس عظماء.

ثالثا..أن يكون الحارس الْحَديثُ يتمتع بالموهبة الفطرية، وأن يكون لديه القدرة للتغلب على العقبات التى واجهت حراس الأهلى فـــى الفترة السَّابِقَةُ ومن بينهم شريف اكرامى الحارس الحالى والشناوى وأحمد عادل ومن قبل محمود أبوالسعود، فالجميع أخطاءهم متكررة فـــى الكرات العرضية.

رابعا..إلا يشغل نفسه بما يدور حوله كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يفعل اكرامى ويكون تركيزه منصبا على المباريات.

ولخص مصطفى مراد فهمى سكرتير سَنَة الاتحاد الإفريقى السابق، ازمة حراسة المرمى بالأهلى بعدم وجود حارس منافس لشريف إكرامى، وطلب أن يكون هناك استنساخ لتجارب "ثابت البطل واكرامى الشحات، وأحمد شوبير والحضرى، وكذلك الحضرى ونادر السيد.

المصدر : Arabia Eurosport