رئيسي يحذر الجعفري من "تهديدات حديثة" قد تطال العراقيين
رئيسي يحذر الجعفري من "تهديدات حديثة" قد تطال العراقيين

نَبِهَةُ سادن العتبة الرضوية إبراهيم رئيسي، وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري، الجمعة، مـــن "تهديدات جديدة" ذكــر إنها قد تطال العراقيين فـــي حال المساس بوحدة بلدهم، مؤكدا أن "الانتصارات" النهائية فـــي العراق تحققت من خلال مسار الوحدة الوطنية.

ونقلت وكالة أخبار "فارس" عن رئييسي قوله خلال لقائه الجعفري فـــي مدينة مشهد، إن "الانتصارات النهائية للشعب العراقي فـــي مواجهة الزمر الإرهابية التكفيرية كانت نتيجة الوحدة الوطنية فـــي هذا البلد"، لافتا إلى أنه "إذا تم المساس بهذه الوحدة فإن الانجازات أيضا ستزول، ومن ثم سيواجه الشعب العراقي تهديدات جديدة".



وتـابع رئيسي "فـــي الأيام الأولى لظهور داعش وانتشاره فـــي العراق، فإن البعض بالعراق وحتى فـــي إيران كانوا يتصورون أن باستطاعة أميركا هزيمة هذه الزمرة، لكن السنوات السَّابِقَةُ (أظهرت) أنه بالإمكان مواجهة التهديدات بواسطة الاعتماد على القوى الشبابية واستخدام الطاقات الداخلية".

واعتبر رئيسي أن "المحبة العميقة التي يكنها الشعبين الإيراني والعراقي لأهل البيت (ع) قد أرست إمكانية واسعة للتواصل الشعبين"، مبينا أن "هذه الإمكانية قد ضاعفت مـــن مسؤولية الحكومتين الإيرانية والعراقية لتسهيل سفر الزوار وتعزيز أمنهم لاسيما فـــي زيارة الأربعين الحسيني".


المصدر : السومرية نيوز