أمير مكة بالنيابة يدشن البرامج التقنية والخدمية بـ«شؤون الحرمين»
أمير مكة بالنيابة يدشن البرامج التقنية والخدمية بـ«شؤون الحرمين»
دشن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة أمس، البرامج التقنية والتوجيهية والخدمية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، وذلك بمقر الرئاسة.

واطلع سموه على العرض المرئي الذي احتوى على نبذة عن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وأهدافها وتفعيلها للأدوار الدعوية والعلمية للحرمين للشريفين، والرسالة التي تنتهجها فـــي عملها وهي خدمة الحرمين الشريفين وأبرز المحاور الخمسة التي تشتمل عليها خطة العمل فـــي الحرمين الشريفين وأهم المنجزات والجهود التي قامت بها والخدمات المتكاملة التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين تحقيقًا لرؤية 2030.

وألقى

الـــرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس كلمةً رحب فيها بسمو أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة، فـــي هذه الزيارة المباركة لهذا الجهاز الذي يعنى بالحرمين الشريفين وكل ما يتعلق بهما.

وأكد الدكتور السديس أن هذه الزيارات دليل على اهتمام القيادة -رعاها الله- بالحرمين الشريفين، ولاشك أن لها الأثر البالغ فـــي نفوس العاملين فـــي الرئاسة.

وأبان أن الرئاسة أعدت 35 مبادرة لخدمة ضيوف الرحمن، مؤكدًا أهمية الجانب الإعلامي فـــي الرئاسة، حيث سخرت الجهود الإعلامية كافة لإبراز جهود الدولة فـــي خدمة الحرمين.

بعد ذلك دشن الأمير عبدالله بن بندر عددًا مـــن البرامج والأنشطة والخدمات التي تقدمها الرئاسة مـــن ضمنها البرامج التقنية والبرامج الخدمية والتوجيهية وتدشين مبادرات رؤية 2030 والتحول المؤسسي 2020 لخدمة ضيوف الرحمن.

وكرم سمو أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة فـــي ختام الحفل أئمة وخطباء المسجد الحرام وهم فضيلة الشيخ الدكتور صالح آل طالب، وفضيلة الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي، وفضيلة الشيخ الدكتور خالد الغامدي، وفضيلة الشيخ الدكتور عبدالله بن عواد الجهني، وفضيلة الشيخ الدكتور بندر بليلة.


المصدر : جريدة المدينة