بعد 22 عاما من استقالتها.. ناهد باشطح تكتشف أنها «موظفة» في التعليم
بعد 22 عاما من استقالتها.. ناهد باشطح تكتشف أنها «موظفة» في التعليم
أَحْتَفِي الإعلامي علي العلياني فـــي برنامجه على قناة ام بي سي معالي المواطن الكاتبة الصحفية ناهد باشطح التي كانت ضحية وزارة التعليم، إذ قالت اكتشفت إنني متعينة فـــي وزارة التعليم.

وقالت باشطح «إنه لم تكن لي سابقة فـــي الوظيفة الحكومية ما عدا مرة واحدة قبل 22 عاما مع احدى زميلاتي «فاطمة العتيبي» فـــي احدى المجلات»، مضيفةً "داومت فقط لمدة أسبوع واحد فقط، وتقدمت بعدها باستقالتي للزميلة فاطمة، مبررة ذلك بأنها لم تجد نفسها فـــي الوظيفة، رغم تحذير زميلتها مـــن أن يطوى قيدها مـــن الوظيفة، وقالت لها: «مايخالف»، لأنها لم تجد نفسها فـــي الوظيفة حسب قولها، وفي غضون ذلك فقد كــــان هذا الكلام كـــان سَنَة 1418هـ.

وأضافت باشطح أنها قبل يومين استخرجت «برنت» للتقديم على وظيفة وتفاجأت بأنها موظفة وعلى رأس العمل فـــي ادارة تعليم البنات، منذ سَنَة 1418 وهناك اقتطاع شهري مـــن حسابي فـــي التأمينات الاجتماعية.


المصدر : صحيفة عكاظ