الموت يغيب أَضْخُمُ معمر بمحافظة ينبع بعد معاناته مع المرض.. والأهالي يشيعون جثمانه
الموت يغيب أَضْخُمُ معمر بمحافظة ينبع بعد معاناته مع المرض.. والأهالي يشيعون جثمانه

شيَّع أهالي محافظة ينبع عصر اليوم الأربعاء جثمان أكبر معمر سعودي بالمحافظة، الفقيد عيد بن عويضة الكتيني الجهني، عن عمر تعدى 120 سَنَةًا، وأُديت الصلاة عليه بعد صلاة العصر بجامع "أبو عوف"، ثم ووري جثمانه الثرى فـــي مقبرة ج21 بعد معاناته مع المرض.

وفي غضون ذلك فقد كــــان الفقيد "الجهني" قد شهد عهد ملوك الدولة الريـاض منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود - طيب الله ثراه -، ثم أبنائه البررة مـــن بعده (الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد والملك عبدالله - رحمهم الله -)، إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - أطال الله فـــي عمره -.

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ كـــان الفقيد "الجهني" يتمتع بصحة جيدة حتى قبيل وفاته. وللفقيد ابن واحد، وفي غضون ذلك فقد كــــان يحفظ القرآن الكريم، ويحتفظ بذاكرة جيدة، مكنته مـــن حفظ العديد مـــن القصص التي مرت على المنطقة.
"سبق" تقدِّم التعازي والمواساة لابن المتوفَّى سائلة المولى - عز وجل - أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية